انهيار كبير لليرة اللبنانية والداخلية تتهم {مالاً خارجياً} بالتخريب

الأحد 28 حزيران 2020 311

انهيار كبير لليرة اللبنانية والداخلية تتهم {مالاً خارجياً} بالتخريب
بيروت/ جبار عودة الخطاط
تفاقمتْ الأزمة المعيشية الحادة التي يعيشها اللبنانيون جراء الارتفاع الجنوني لسعر الدولار وانهيار الليرة اللبنانية، بينما عمت الاحتجاجات الواسعة معظم المدن ورافقتها أعمال شغب وقطع طرق.
وقال وزير الداخلية اللبناني محمد فهمي: إن "لدينا معلومات أكيدة ومثبتة بوجود دعم مالي خارجي خلف ما يحصل من تخريب في البلاد".
وشهد لبنان احتجاجات واسعة تخللتها عمليات قطع طرق في عدة مناطق لبنانية احتجاجاً على سوء الأحوال المعيشية التي وصلت الى منسوب خطير وقد قطع المحتجون طرقا عديدة في مختلف انحاء البلاد.
"الصباح" وفي إطار رصدها للسوق اللبنانية، لاحظت فوضى غير مسبوقة في سعر العملة الصعبة في لبنان، فاللبناني يجد نفسه اليوم إزاء أربعة أسعار للدولار وربما أكثر، فهناك السوق الموازية أو السوداء وقد تجاوز الدولار فيها -كما أفادت الأخبار قبل يومين- السبعة الاف ليرة.