الكهرباء: خطة للنهوض بواقع التوزيع

الاثنين 29 حزيران 2020 184

الكهرباء: خطة للنهوض بواقع التوزيع
بغداد /طارق الاعرجي
 

اكدت وزارة الكهرباء اعدادها خطة متكاملة للنهوض بقطاع التوزيع في عموم البلاد وضمن الامكانات المتاحة، بينما ناقشت مع احدى الشركات الايرانية تفاصيل العقد المزمع ابرامه لتأهيل المحولات الكهربائية الخاصة بهذا القطاع لسد النقص الحاصل فيها.

واوضح الناطق باسم وزارة الكهرباء احمد العبادي لـ «الصباح»، ان خطة الوزارة الحالية تصب باتجاه تطوير وتاهيل قطاع التوزيع وذلك لانه يعد الحلقة الاخيرة في عملية صناعة الكهرباء وبتماس مباشر مع المواطنين ولا يلمس اي تحسن في التجهيز ما لم يطور هذا القطاع الذي عانى من الاهمال لعدة عقود لاسيما وان الوزارة السابقة اهتمت بقطاعي الانتاج والنقل بالدرجة الاساس.
واضاف ان قطاع التوزيع يتطلب وقفة جادة للنهوض به والوزارة عازمة على تنفيذ برنامجها الخاص بتاهيل واعمار هذا القطاع بالتزامن مع زيادة الطلب والنمو السكاني وتجزئة المناطق الزراعية والعشوائيات، مما يتطلب اتخاذ قرارات وتشريعات من قبل مجلس النواب تقضي بالسماح للوزارة بالدخول الى هذه المناطق وتنظيم عمليات توزيع الطاقة فيها لما لهذه المناطق من اثار سلبية كثيرة على واقع المنظومة من خلال التجاوز والتوزيع بشكل غير نظامي مما يسبب بهدر كميات كبيرة من الطاقة، منوها بأن الوزارة ممنوعة حاليا من الدخول الى المناطق التي تم تشيد الوحدات السكنية فيها وهي بالاساس زراعية والعشوائيات بحسب قرارات التصميم الاساس للمدن وفي واقع الحال هذه المناطق تتجاوز على شبكات التوزيع وتستهلك طاقة وتعرضها الى الاعطاب بشكل مستمر، اضافة الى تضرر المناطق المحيطة بها بسبب تجاوزاتها.
واشارالعبادي الى ان الوزارة وبالرغم من هذه المشكلات وشح الاطلاقات المالية مصرة على تنفيذ خطتها الرامية الى تحسين واقع قطاع التوزيع في عموم البلاد واعتماد مبدأ العدالة بين المناطق من جهة وبين المحافظات من جهة اخرى، كاشفا عن قيام الوزارة بربط ما يقارب الـ 60 بالمئة من شبكات التوزيع بمنظومة مراقبة متطورة للحد من عمليات التلاعب بساعات التجهيز بين المناطق وضمان العدالة في التوزيع، منبها على ان الوزارة متجهة الى انجاز المشروع بشكل كامل لتكون منظومة التوزيع مراقبة وبنسبة مئة بالمئة . ولفت الى ان الوزارة ناقشت خلال الايام القليلة الماضية مع احدى الشركات الايرانية  تفاصيل العقد المزمع ابرامه معها بخصوص تأهيل المحولات الكهربائية الخاصة بقطاع التوزيع وبجميع سعاتها، فضلا عن تطوير الورش الخاصة بها وتدريب الملاكات التابعة للوزارة مما سيساعد وبشكل كبير على توفير تلك المحولات وسد النقص الحاصل في مخازن شركات التوزيع كافة، مؤكدا انه تم الاتفاق على البدء بزيارة الى الورش الفنية الخاصة بصيانة المحولات التابعة لجميع شركات التوزيع خلال الايام القليلة القادمة للوقوف على احتياجاتها من اجل تطويرها واكمال مستلزماتها ، ليتم بعد ذلك البدء بعملية تأهيل المحولات 400Kv , 250Kv في ورش ومعامل الشركة العامة لفحص وتأهيل المنظومات الكهربائية .