البيت الأبيض: كتاب ابنة شقيق ترامب «مليء بالأكاذيب»

الخميس 09 تموز 2020 255

البيت الأبيض: كتاب ابنة شقيق ترامب «مليء بالأكاذيب»
 
واشنطن / وكالات 
قالت المتحدثة باسم البيت الأبيض كايلي ماكناني، إن كتاب ماري ترامب ابنة شقيق الرئيس الأميركي دونالد ترامب، مليء بالأكاذيب. وقالت ماكيناني للصحفيين أمس الأربعاء، إن الكتاب الذي يتوقع نشره الثلاثاء القادم “لا تعليق عليه سوى أنه كتاب أكاذيب، وهذا كل شيء”، لكن مراسل قناة “إن بي سي نيوز” بيتر ألكسندر، طلب مجددا في وقت لاحق من ماكيناني التعليق على الكتاب، وأجابت بالقول إن الاتهامات الموجهة لترامب التي يتضمنها الكتاب هي مجرد “ادعاءات سخيفة ومضحكة ليست لها أي صلة على الإطلاق بالواقع ولا تعكس الحقيقة”، وكررت مرة أخرى: “لم نر الكتاب بعد، لكنه كتاب أكاذيب».
ويكشف الكتاب بعنوان “كثير للغاية وليس كافيا أبدا: كيف خلقت اسرتي أكثر الرجال خطورة في العالم”، تفاصيل مثيرة حول شخصية ترامب واسرته.
ونشرت صحيفة “نيويورك تايمز” أمس الأول الثلاثاء، مقتطفات من كتاب مذكرات ماري ترامب وصفت فيها دونالد ترامب بأنه “رجل مغرور وغالبا ما تكون أفعاله صعبة التفسير”، وقالت ماري ترامب وهي تبلغ 55 عاما من العمر وتتخصص في علم النفس الإكلينيكي: إن “دونالد ترامب تظهر عليه 9 علامات تدل على النرجسية».
وأضافت، “الحقيقة هي أن الاضطرابات النفسية لدى دونالد ترامب معقدة وتحمل طابعاً شاملاً، وسلوكه لا يمكن تفسيره في الغالب لدرجة أن صياغة تشخيص دقيق وشامل له تتطلب إخضاعه لمجموعة اختبارات نفسية لكنه لن يسمح بذلك أبدا».
وأكدت أن ترامب تعود منذ صغره وبسبب “الأجواء المسمومة في اسرته، على النفاق حيث أصبح الكذب أسلوبا لإقناع الآخرين بأنه أفضل مما هو في الحقيقة”.