نقابة الفنانين: مشاهد تمثيلية للتوعية من كورونا

الأربعاء 29 تموز 2020 258

نقابة الفنانين: مشاهد تمثيلية للتوعية من كورونا
بغداد/ محمد اسماعيل
 
ساهمت نقابة الفنانين بجهودها الذاتية في التصدي لجائحة كورونا من خلال العديد من المشاهد التمثيلية التي تجمع بين التثقيف الصحي والطرافة من خلال تشجيع المجتمع بجميع مستوياته علىالالتزام بالتعليمات الصحية.
وقال نقيب الفنانين جبار جودي العبودي لـ"الصباح": النقابة استجابت للجهود العامة التي تبذل في البلاد من اجل التغلب على فيروس كورونا وانجزت اربعة "سبوتات – مشاهد تمثيلية" بعنوان "# جل سلاش تعقيم #"، ترجمت رؤية الدولة للحد من انتشار جائحة "كورونا" بلغة درامية، تهدف الى التوعية من الفيروس ومساندة الجهد الحكومي والجيش الابيض في التصدي لهذه الجائحة. هذه المشاهد التمثيلية من تأليف وإخراج عضو المجلس المركزي للنقابة علي حنون وتصوير عمار 
جمال.
واضاف العبودي: "نتفاءل بنهاية قريبة للجائحة، لتنفيذ فعاليات كثيرة في المسرح والسينما والتشكيل والتلفزيون، امتداداً لمنهج عمل نفذنا مفرداته الاولى بمجموعة من اناشيد وطنية ومعرض مشترك مع جماعة "أزاميل" بمشاركة اربعمئة وخمسين فناناً، ومهرجان الاغنية في الموصل، وسنواصل تنفيذ مفردات المنهاج حال إنجلاء غمة كورونا".
وأشار العبودي الى أن: "النقابة عينت مستشاراً للشؤون الانسانية والصحية هو أحمد الساعدي، يتولى متابعة شؤون صحة الفنانين عند رقادهم في المستشفيات، وبروتوكول تعاون مع المستشفى الدولي في الوزيرية لعلاج الفنانين بخصم خمسين 
بالمئة" .
من جهته قال أمين السر فاضل وتوت: "تعنى النقابة بشؤون الفن مهنياً وتأمين احتياجات العاملين فيه صحياً واجتماعياً، فضلا عن تحريك عجلة الدراما وتنظيم المعارض وسواها من الفعاليات.
وتابع: النقابة تحركت سريعا لمساعدة الفنانين الذين اصابهم فيروس كورونا وقد كنا على اتصال مباشر مع الدوائر الصحية الامر الذي حقق الشفاء لعدد من الفنانين الكبار.  ونبه وتوت: الفنانون هم العصب الاهم في التوعية ضد الفيروس والنقابة تدرك جيدا حتمية تكثيف الطاقات من اجل تعزيز التوعية وانقاذ حياة 
الناس.