4 من كل 10 أميركيين مهددون بمضاعفات شديدة

الخميس 30 تموز 2020 156

4 من كل 10 أميركيين  مهددون  بمضاعفات شديدة
 
ترجمة/ انيس الصفار
 
 
جاء في تقرير نشره “مركز مكافحة الأمراض والوقاية منها “أنَّ هنالك أربعة على الأقل من بين كل عشرة بالغين في أميركا يعانون من حالات صحية ذاتية تجعلهم أكثر عرضة لمضاعفات شديدة الوطأة لدى اصابتهم بمرض “كوفيد - 19”.
من بين المصابين بفيروس كورونا الذين تطلب الأمر إدخالهم المستشفى تمكن المركز المذكور ان يحدد بدقة بعض تلك الحالات الصحية المزمنة الشائعة، وهي البدانة ومرض السكري من النوع الثاني وامراض الكلية والقلب والأوعية 
الدموية.
في دراسة ثانية مشابهة نشرت في اواخر شهر نيسان الماضي وجد الباحثون ان من بين الاشخاص الذين يتلقون المعالجة الطبية في مدينة نيويورك جراء الاصابة بفيروس كورونا هنالك 57 بالمئة يعانون من ارتفاع ضغط الدم، و41 بالمئة من البدانة و 33 بالمئة من مرض 
السكري.
لأجل قياس سعة شيوع هذه الحالات الصحية في عموم الولايات المتحدة استعان تقرير مركز مكافحة الأمراض المشار اليه بنماذج احصائية مستمدة من عملية مسح شاملة سابقة اجريت في العام 2018 وتضمنت بيانات عن الاشخاص البالغين الذين يقيمون في كل مقاطعة من مقاطعات الولايات المتحدة، وقد بلغ عدد من شملتهم عملية المسح تلك نحو 500 ألف فرد.
سلط الباحثون اهتمامهم على التفاوتات الواسعة التي طرأت على معدلات خمس حالات صحية مزمنة بشكل خاص، وهي: البدانة ومرض السكري من النوع الثاني وأمراض الكلية ومرض القلب ومرض الانسداد الرئوي المزمن.
أشار الباحثون في تقريرهم الى أنَّ المقاطعات الأعلى شيوعاً بالنسبة لأي من تلك الحالات الصحية قد تركزت في ولايات الجنوب الشرقي، لا سيما الاباما واركنساس وكنتاكي ولويزيانا ومسيسسبي وتنيسي وغرب فرجينيا، بالاضافة الى بعض المقاطعات في أوكلاهوما وجنوب داكوتا وتكساس وشمال 
مشيغان. كما وجد أن معدلات الحالات المزمنة كانت اعلى عموماً في المناطق الريفية.
مع التصاعد الشديد في حالات الاصابة بفيروس كورونا وتخطيها حاجز 4 ملايين في الولايات المتحدة يوم الخميس الماضي واصلت اعداد الوفيات اليومية ذات الصلة بمرض “كوفيد - 19” تصاعدها هي الاخرى لتتخطى 1000 وفاة لليوم الثالث على التوالي. سجلت ايضاً مئات الوفيات في ولايات فلوريدا وكاليفورنيا وتكساس حيث كانت معدلات سرعة انتشار المرض مثيرة 
للقلق.
تكشف احصائيات منظمة الصحة العالمية ان نصف العدد الإجمالي لحالات الاصابة بفيروس كورونا المبلغ عنها حتى الان مصدره ثلاث دول هي الولايات المتحدة والبرازيل والهند. بالاضافة الى هذه الدول تشهد هونغ كونغ واسبانيا وملبورن واستراليا اندلاعاً تصاعدياً 
متجدداً. 
وفقاً لاحدث البيانات التي امدتنا بها جامعة “جون هوبكنز” أن هنالك حالياً اكثر من 15,5 مليون حالة اصابة مؤكدة بفيروس كورونا في العالم عموماً بضمنها 634 ألف حالة وفاة على الاقل.
 
 
إيثن كيم ليسير/عن موقع “ذي ناشنال إنتريست”