قلعة {وندسور} تفتح حديقتها أمام الجمهور

الأحد 09 آب 2020 84

قلعة {وندسور} تفتح  حديقتها أمام الجمهور
لندن/ وكالات
 
اعتبرت قلعة وندسور لمدة أكثر من 40 عاماً ملاذاً خاصاً للملكة واسرتها، وبعد أربعة أشهر من الإغلاق، أصبحت الحديقة التي كثيراً ما استمتعت الملكة إليزابيث وأفراد اسرتها بالمشي فيها، مفتوحة للجمهور لأول مرة منذ السبعينيات، حيث يمكن للزوار الان استكشاف East Terrace Garden المذهلة في عطلات نهاية الأسبوع طوال شهري آب وايلول.
ووفقاً لمجلة "hellomagazine" فإن الحديقة المغلقة التي تطل عليها حجرات الملكة الخاصة تتميز بإطلالات شاملة على الحدائق المحيطة وتقدم لمحة ممتعة عن جانب من القلعة نادرًا ما يكون مرئيًا للجمهور.
سيمكن للمراقبين الملكيين، والجمهور الحصول على صورة في أماكن الملكة إليزابيث نفسها، وكذلك دوق ودوقة ساسكس، كما يمكنهم الحصول على صورة في  مكان صورة الملكة والأمير فيليب نفسه عام 1997.
خلال الحرب العالمية الثانية، تم استخدام أحواض الزهور لزراعة الفاكهة والخضراوات، بما في ذلك الطماطم والذرة الحلوة والفاصوليا التي زرعتها الأميرة إليزابيث وشقيقتها الأميرة مارغريت آنذاك، وتم تصميم الحديقة بشكلها الحالي من قبل دوق إدنبرة في عام 1971.
تضم الحديقة أكثر من 3500 شجيرة ورد معطرة من ثمانية أنواع انكليزية مختلفة وتم توزيعها بتصميم هندسي حول نافورة زهرة اللوتس البرونزية ، والتي صممها أيضًا الأمير فيليب.
قال ريتشارد ويليامز، أمين التعلم في Royal Collection Trust ، الذي يدير الوصول العام إلى القلعة، لـ HELLO!: "هذه هي المرة الأولى التي يستطيع فيها الزائرون الدخول إلى الحديقة أو المشي فيها منذ أكثر من 40 عامًا، خاصة أنه الجزء الأقل شهرة من القلعة ، حيث يحمل الكثير من الخصوصية للملكة واسرتها.
يذكر أن حديقة Moat المنعزلة في القلعة ستفتح أيضًا للتنزه بصحبة مرشدين والأنشطة الفنية الاسرية والنزهات أيام الخميس والجمعة ، ما يوفر إطلالات خلابة على المنطقة المحيطة، وتقع هذه الحديقة غير الرسمية أسفل البرج الدائري، وتعود إلى عصر إدوارد الثالث.