لجنة التحقيق البرلمانيَّة الخاصَّة تتسلَّم عقود الكهرباء

الاثنين 10 آب 2020 292

لجنة التحقيق البرلمانيَّة الخاصَّة تتسلَّم عقود الكهرباء
بغداد / شيماء رشيد
 
تستعدُّ اللجنة النيابية المكلفة بالتحقيق في ملف الكهرباء لتكثيف اجتماعاتها هذا الاسبوع من أجل دراسة عقود الكهرباء التي طلبتها من الوزارة، والتي وصلت اليها في وقت سابق مع الاستعانة بخبراء قانونيين ومختصين في مجال الكهرباء لإيضاح الصورة بشأن ما تم انفاقه، وهل ذهبت الاموال في محلها أو ان هناك هدراً في المال العام. 
وأكدت اللجنة لـ «الصباح» سعيها لإنهاء هذا الملف وتقديم المقصرين الى القضاء في حال ثبتت تهم فساد بحقهم قبل الانتخابات المرتقبة وحل البرلمان.
عضو اللجنة علي سعدون اللامي أوضح أن “اللجنة عاكفة على انهاء هذا الملف الذي لطالما أنهك المواطن طيلة 17 عاما من دون أن يحصل على خدمات بالرغم من المبالغ الكبيرة التي صرفت على هذا القطاع”.
وقال اللامي لـ “الصباح”: إن “العقود التي طلبتها اللجنة البرلمانية المكلفة بهذا الملف قد وصلت وسيكون هناك اجتماع هذا الاسبوع لها مع الاستعانة بمختصين من المعنيين بهذا الملف ومن الفنيين من أجل تفكيك وتحليل هذه العقود حتى تتم معرفة الاسعار وأين الخلل، كما ستتم الاستعانة بقانونيين لمعرفة صحة العقود وأين الخلل وكيف وصلت الامور الى ما هي عليه؛ أي معرفة جميع الامور القانونية بشأنها”.
وأضاف أن “العقود التي طلبتها اللجنة كثيرة وتحتاج الى عمل أكثر واجتماعات مكثفة”، مؤكدا “جدية اللجنة في انهاء هذا الملف المهم واطلاع الراي العام على الحقائق بشأنه”، مبينا “اصرارها على فتح جميع العقود والتحقيق بها وأماكن الهدر في المال العام، وأسباب التوقف فيها”. من جهته أوضح عضو اللجنة مضر الازيرجاوي لـ “الصباح” أن “اللجنة مستمرة في عملها بشأن هذا الملف المهم والحساس، وستكون للجنة اجتماعات مكثفة لدراسة العقود التي طلبتها من وزارة الكهرباء بعد أن يتم تفكيكها”.