الكاظمي: فاجعة بيروت درس عن خطورة الصراع السياسي

الاثنين 10 آب 2020 303

الكاظمي: فاجعة بيروت درس  عن خطورة الصراع السياسي
بغداد/ الصباح
 
أكد رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي أنَّه على الرغم من ظروف العراق الصعبة إلا أنه كان سبّاقاً للوقوف الى جوار الشعب اللبناني الشقيق، سواء على مستوى تقديم الدعم الطبي الطارئ، أو في مجال الطاقة، في حين اشار الى ان «فاجعة بيروت درس عميق ومشترك عن خطورة الصراع السياسي الداخلي والإقليمي والدولي في المنطقة».
وذكر بيان لمكتب رئيس الوزراء تلقته “الصباح” أنّ “الكاظمي شارك أمس مع عدد من رؤساء الدول في العالم والوطن العربي، عبر دائرة تلفزيونية، في المؤتمر الدولي الخاص بتقديم الدعم لبيروت والشعب اللبناني».
ولفت الكاظمي الى ان العراق متواصل في التهيئة لسد النواقص الفورية في مجال الحبوب وغيرها من المتطلبات، مبينا ان “ فهمنا العميق لمتطلبات مرحلة ما بعد الكارثة، يجعلنا أمام مسؤولية فورية لنقف مع أشقائنا اللبنانيين لمواجهة هذه التحديات وتجاوزها”.  الى ذلك استقبل الكاظمي، أمس الأحد، البطريرك مار لويس روفائيل الأول ساكو، بطريرك الكلدان الكاثوليك، وعدداً من المطارنة، وأكد أن العراق بلد الجميع، وأن المسيحيين هم أبناء البلد الأصلاء.