قاسم الفريح يرسمُ لوحاته بالشاي والقهوة وحبات العنب

الاثنين 10 آب 2020 137

قاسم الفريح يرسمُ لوحاته بالشاي والقهوة وحبات العنب
بغداد/ زينب صاحب
 
يرسمُ الشاب قاسم الفريح (22 عاماً) شخصياته المشهورة متخذاً من أكياس النايلون وصبغة الشاي والقهوة مواد أساسيَّة لتجسيدها، فتميز بذلك عن غيره من الفنانين.
الفريح تحدث لـ"الصباح" قائلاً: "بدأت الرسم بهذه الطريقة عندما كنت أنتظر نتيجة السادس الإعدادي، إذ أردت أنْ أهربَ من قلقي وتوتري، فالتجأت الى هوايتي لكنْ هذه المرَّة بطريقة مغايرة تكسر القاعدة التقليديَّة للرسم، إذ استعملت بقايا الشاي والقهوة وأعواد الآيس كريم والمشرط وغيرها من المواد المتوفرة في كل بيت وجسدت خلالها العديد من صور الشهداء كرسالة تكريم لأرواحهم، فضلاً عن رسم الشخصيات المعروفة والمؤثرة في المجتمع".
كان حلم الفريح أنْ يدخل كلية الفنون الجميلة لما يمتلكه من موهبة في الخط والرسم، فقد فاز بالمركز الأول عندما شارك بمسابقة للخط أقيمت لطلبة المدارس في مرحلة دراسته المتوسطة، إلا أنَّ الحظ لم يحالفه مع كلية الفنون وكان نصيبه هو المعهد التقني ومع ذلك لم يترك الفريح هوايته التي لطالما احبها واستمر بممارستها.
وأضاف الفريح "حلمي هو الوصول الى العالميَّة وإقامة معرض خاص بي، لكنْ أكثر ما أخشاه هو أنْ تندثر موهبتي لأنَّ الرسم يحتاج الى العديد من المواد ومكان مخصص وأنا لا أملك الإمكانية التي تدفعني للاستمرار"، مستدركاً "ما يدفعني للمضي قدماً هو حبي للرسم وتشجيع والدتي ودعم أصدقائي لي".
وعن آخر رسوماته قال: "أستعد حالياً لعمل جديد بفاكهة العنب.. إذ أتدرب على ترتيب حبات العنب بطريقة تظهر الشكل المراد رسمه".