اليوم ... انطلاق انتخابات مجلس الشيوخ في مصر

الثلاثاء 11 آب 2020 213

اليوم ... انطلاق انتخابات مجلس الشيوخ في مصر
القاهرة / اسراء خليفة 
 
وسط توقعات بتراجع نسب المشاركة، تفتح اليوم الثلاثاء اللجان الانتخابية ابوابها للناخبين المصريين للتصويت على انتخابات مجلس الشيوخ الجديد( 2020 ) الذي يتكون من 300 عضو.
وستجرى تلك الانتخابات وسط اجراءات وقائية مشددة لتفادي انتشار وباء كورونا، حيث الزمت الهيئة الوطنية للانتخابات الناخبين المصرين بارتداء الكمامات، وفرض مسافات آمنة بينهم أمام مراكز الاقتراع.
ويصوت المصريون وفق القوائم الفردية والمغلقة على 200 عضو بينما يتم تعيين 100 منهم من قبل الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي.
وقال رئيس الهيئة الوطنية للانتخابات المستشار لاشين إبراهيم، إن "الهيئة الوطنية وقفت على مسافة واحدة من المرشحين بالنظامين الفردي والقائمة، منذ إعلان بدء الدعاية الانتخابية". 
واضاف ان "الهيئة سمحت لهم بممارسة كافة أنواع الدعاية من تعليق الملصقات واللافتات واستخدام مكبرات الصوت في الحدود المسموح بها، واستخدام وسائل الإعلام والتواصل الاجتماعي لعرض البرامج الانتخابية وفقا لما كفله الدستور والقانون من حقوق لهم".
 من جانبه، اوضح نائب رئيس مركز الأهرام للدراسات السياسية والستراتيجية عمرو هاشم ربيع، في تصريح لـ"الصباح"، انه "في كل مرة تقر صلاحيات أوسع لمجلس الشيوخ، لكن هذه المرة كانت الاقل"، مضيفا أن هذا الضعف في الصلاحيات سيجعلها تجربة فاترة، وستؤثر بشكل كبير في نسبة المشاركة في الانتخابات". 
وعن نسبة المشاركة، قال انها "ستكون محدودة للغاية بسبب قلة صلاحيات المجلس"، لافتا في الوقت ذاته الى ان "معظم دول العالم هجرت الانتخاب بنظام القوائم المغلقة، لأنه يهدر أصوات الناخبين التي قد تمنح لقوائم أخرى".
 الى ذلك، يرى الكاتب والمحلل السياسي العزب الطيب الطاهر نائب رئيس التحرير بصحيفة الأهرام المصرية، ان "تلك الانتخابات محاولة لتفعيل الخيار الديمقراطي ضمن خيار واضح لتكريسه في الزمن الآتي, بعد أن تنضج التجربة على نحو يتسق مع تطلعات الشعب المصري, الذى كان من أوائل شعوب المنطقة في التعاطي مع هذا الخيار, حتى في سنوات الاحتلال البريطاني والحكم الملكي".
واضاف الطيب "بدلا من رفض التجربة والاعتراض عليها, كان من الأجدى منحها الفرصة ,والاستفادة منها سعيا إلى بناء منظومة برلمانية متكاملة, سيتسع مداها ويرتفع منسوبها فمصر ليست أقل من دول أخرى, لاتمتلك مقوماتها الجيوسياسية والتاريخية والديموغرافية"
الى ذلك، اكد إيهاب الخولي، أمين السر باللجنة التشريعية والدستورية بمجلس النواب المصري والتي صاغت قانون مجلس الشيوخ، ضرورة وجود غرفة ثانية للبرلمان المصري لإنهاء مشكلات التشريع التي تكررت في الفترة الأخيرة والتي كان لها الأثر التشريعي لبعض القوانين التي يصدرها مجلس النواب، وهي التي تتعلق بتأثير القانون على المدى البعيد، وتحتاج إلى مجلس معاون يقوم بالدراسة المتأنية لمشروعات القوانين".
وعن الاجراءات الوقائية في الانتخابات لتفادي انتشار وباء كورونا، أعلنت الهيئة الوطنية للانتخابات إلزام الناخبين بارتداء الكمامات، وفرض مسافات آمنة بينهم أمام مراكز الاقتراع، فضلا عن تعقيم المقار الانتخابية قبل بدء التصويت بيوم واحد.