عقوبات متبادلة على المسؤولين بين بكين وواشنطن

الأربعاء 12 آب 2020 214

عقوبات متبادلة على المسؤولين بين بكين وواشنطن
واشنطن / وكالات
 
أعلن وزير الخارجية الأميركي، مايك بومبيو، أن الولايات المتحدة سترد على فرض الصين عقوبات ضد مسؤولين أميركيين، وفي تصريحات لمحطة Newsmax TV الأميركية، قال بومبيو، معلقا على الإجراءات العقابية الصينية: “أؤكد لكم أن الولايات المتحدة ستقوم بتقييمها وأنها سترد عليها وتساعد الحزب الشيوعي الصيني على إدراك أن عدم رد الرئيس الأميركي على خطوات تتخذ ضد أميركا أو الأميركيين شيء غير وارد”.
ولم يوضح الوزير طبيعة هذه الإجراءات الجوابية المحتملة، مكتفيا بالقول إن ثمة “طيفا واسعا من التدابير” التي تنظر فيها الولايات المتحدة للرد على ما تصفه واشنطن بتصرفات بكين “غير الودية”.
وفي وقت سابق أمس الأول الاثنين، فرضت السلطات الصينية عقوبات على 11 أميركيا، ردا على فرض وزارة الخزانة الأميركية، في 7 آب الجاري، عقوبات ضد 11 شخصا من مسؤولي الصين القارية ومنطقة هونغ كونغ الإدارية الخاصة، من بينهم رئيسة الإدارة، كاري لام.
ومن بين الأشخاص المستهدفين بالعقوبات الصينية أعضاء من مجلس الشيوخ الأميركي، هم ماركو روبيو (فلوريدا)، تيد كروز (تكساس) وجوش هولي (ميزوري) وتوم كوتون (أركنساس)، وايت تومي (بنسلفانيا) وكذلك عضو الكونغرس كريس سميث، ومدير “الصندوق الوطني لدعم الديمقراطية”، كارل غيرشمان، والمدير التنفيذي لمنظمة “هيومن رايتس ووتش” الحقوقية، كينيث روت، ورئيس منظمة “فريدوم هاوس”، مايكل أبراموفيتز”.