رئيس نادي الصحة: حريصون على دعم الرياضة النسوية

الأربعاء 16 أيلول 2020 68

رئيس نادي الصحة: حريصون  على دعم الرياضة النسوية
 بغداد: اوس عبد الستار
 
 
أكد رئيس نادي الصحة محمد السامرائي، ان بعد قرار خلية الازمة والالتزام بطرق التباعد الاجتماعي والوقاية الصحية ، تم استئناف النشاطات الرياضية للمشاركة في عدة بطولات داخلية ، ابرزها بطولة الرديف وبطولة الشباب والفريق النسوي في بطولة المرحوم احمد راضي في محافظة السليمانية المقرر اقامتها في 19 ايلول الحالي، ومشاركة مؤسسة الرواد الابطال النسوية بتاريخ 25 أيلول الحالي ، و بطولة المرحومين احمد راضي وعلي هادي .
واشار السامرائي ، في حديثٍ لـ” الصباح الرياضي “ الى ان النادي يفتقد الى الدعم المعنوي من الوزارة  في اصدار الكتب والمخاطبات الرسمية للاندية والجهات المعنية , مضيفاً ان بعد تاسيس النادي سنة 2013 كأول ناد تابع لوزارة الصحة ، تم تجميد النادي من قبل وزيرة الصحة السابقة بصورة غير قانونية ولا شرعية وجاء هذا القرار نتيجة خلافات شخصية مع المفتش العام , وبعد اعتراضات من قبلنا ومخاطبات الى اللجنة الأولمبية  تمت الموافقة على اجراء الانتخابات التي اسفرت عن ترأسي لنادي الصحة .
ونوه رئيس نادي الصحة ، بان النادي يعتمد مادياً على ممولين يساندون الفريق في مختلف المجالات الرياضية ومستثمرين وليس على الوزارة ، مبيناً انه تمت مطالبة وزير الشباب والرياضة الكابتن عدنان درجال بمقابلتنا من اجل منح الشهادة التاسيسية للنادي ولم نطالبه بدعم مادي ، ومن جانبه قرر مقابلتنا في الايام المقبلة .
وأوضح السامرائي ، ان النادي يمتلك  28 اكاديمية خاصة لكرة القدم في مختلف محافظات العراق، وأول ناد في العراق يختص ويمتلك لجنة للمعاقين تضم 5 رياضات هي السباحة وكرة القدم والسلة والطائرة والقوس والسهم والفئات النسوية لمختلف الاعمار ، مشيداً بفريق كرة القدم الخماسي والسداسي الذي يمتلك نجوم المنتخب الوطني وفريق كرة الساحات والسباحة .
وأضاف ان توجهنا في المستقبل القريب هو دعم جميع الرياضات في النادي ومن ضمنها الرياضة النسوية للفئات 
العمرية كافة .