تأهيل معمل الحديد والصلب مرهون بتخصيص 208 مليارات دينار

الجمعة 18 أيلول 2020 91

تأهيل معمل الحديد والصلب مرهون بتخصيص 208 مليارات دينار
 بغداد: سها الشيخلي
 
قال مدير قسم الصناعات الميكانيكية في وزارة الصناعة والمعادن رئيس فيزياويين اقدم يوسف عبيد لفتة: إن معمل الحديد والصلب في البصرة بحاجة الى 208 مليارات دينار لاعادة تاهيله ليسد الحاجة المحلية ويقلل كمية استيراد الحديد.
واضاف لفتة لـ”الصباح” ان “في العام 2015 أحيل المعمل على شركة تركية لاستثماره على ان يتم تمويلها بـمليون طن سكراب سنوياً، ولكن المشروع توقف لعدم توفير الكمية المتفق عليها”.
 
مواقع السكراب
بين لفتة ان « مواقع الحديد السكراب في عموم العراق تبلغ اكثر من 16 موقعا، وان مجموع ما متوفر من السكراب في كل هذه المواقع لا يزيد عن 600 الف طن وكل هذه الكمية لا تغطي حاجة سنة واحدة».
 وتابع « في مطلع آب الماضي تم رصد مبلغ 165 مليار دينار لتأهيل معمل الحديد والصلب لكنه لم يكن كافيا، لأن المبلغ المطلوب 208 مليارات دينار، الا أن الموافقة لم تحصل، الا على 189 مليار دينار، لذا توقف التاهيل على أمل أن يتم رصد المبلغ بداية العام المقبل لاكمال التأهيل الكلي».
 
الحديد المعالج
اشار لفتة الى أن «بعد عملية التأهيل فإن انتاج الحديد السكراب سيتحول الى بالات حديد ويسمى (بالات حديد معالج )»، موضحا انه «يعالج عن طريق مكائن (شليدر) حيث تتم عملية تصفيته وفرمه وكبسه، ثم نقله الى معمل الحديد والصلب الذي ستكون طاقته الانتاجية 150 الف طن في السنة».
واستطرد « اما في معمل اللحام والتشغيل الميكانيكي، الذي يعود الى متطلبات العمل في الحديد والسكراب، وهي نشاطات ثانوية كعمل هياكل معدنية ولحام تخدم منتجات الشركة وديمومة عملها، وطاقة هذه النشاطات 500 طن سنويا».
 
خطوط تجميعيَّة
أكد لفتة وجود «خطوط تجميعية لانتاج مضخات تخصصية منها نفطية وهي 10 مضخات عملاقة في السنة، و300 مضخة اروائية وكل هذه الخطوط الانتاجية متوقفة لعدم توفر السيولة 
النقدية».
واختتم حديثه بالقول: إن «الطاقة الانتاجية لهذا المعمل كانت قبل العام 2003 تبلغ مليونا و200 الف طن سنويا، لكنه تضرر نتيجة الحرب واعمال التخريب، ومن خلال التأهيل سنعمل على تطوير وزيادة الانتاجية، بحيث ستصل الى انتاجية اكبر مما كانت عليه في السابق».