{أنا وجهي}.. سلام اسري في حضن الأم

الأحد 20 أيلول 2020 82

{أنا وجهي}.. سلام اسري في حضن الأم

  الصباح: كاظم لازم

 
 
حضرت "الصباح" في قاعة "آشور" بدائرة السينما والمسرح، ضحى الخميس الماضي، تدريبات الفنانات د. شذى سالم وسمر محمد وشيماء جعفر على مسرحية "أنا وجهي" تأليف د. عواطف نعيم، إنتاج محترف بغداد المسرحي؛ بغية تقديمها مساء الاحد 25 تشرين الاول المقبل على مسرح الرافدين، وفق نظام التباعد الاجتماعي.
قالت د. نعيم: "يحمل العرض رسائل وعي الى المرأة العراقية، استوحيتها من مسرحيات شكسبير" مضيفة: "بطلات العرض يوصلن شفراته عبر حوارات تستوفي لعبة الصراع المسرحي الذي يدوم خمساً واربعين دقيقة".
وتابعت: "أسعدنا دعم وزير الثقافة د. حسن ناظم؛ بهدف إعادة الحياة الى المسرح العراقي".
عدت د. شذى سالم هذه التجربة "حلم المرأة العراقية بسلام اسري، وهي الثانية مع د.عواطف بعد "نساء لوركا" 2007 التي عرضت في مهرجاني قرطاج والجزائر" وأضافت الفنانة سمر محمد: "أجسد شخصية الشاهدة الجالسة على كرسي تراقب ما مر من اخطاء، كضمير حي لمراقبة الاحداث من اجل أن تدخل في حلها".
وأشارت الفنانة شيماء جعفر الى انها: "تؤدي دور متمردة تنتقل بين صراعات؛ وصولا الى تحقيق احلامها في تشظ يعيدها الى حضن الام، ونعني به الوطن".