مناظرة اقتصادية بشأن القطاعين العام والخاص

الأحد 20 أيلول 2020 224

مناظرة اقتصادية بشأن القطاعين العام والخاص
  بغداد: الصباح 
تجربة جديدة نظمتها مجموعة من الشباب وبإشراف “مشروع همة” واطلق عليها اسم” مناظرة اقتصادية” حملت عنوان العمل في القطاع الخاص اوالقطاع العام.
من “مشروع همة” احمد الجوادي قال: إن “هذه التجربة عبارة عن مناظرات اقتصادية بين الشباب لمعرفة توجهات هذه الفئة، وكذلك تثقيف الشباب عن الواقع لاقتصادي في مرحلة التحول التي يعيشها العراق صوب الاقتصاد الحر الاجتماعي والذي يكون الفيصل بادارته القطاع الخاص.
ونظمت هذه المناظرة في موقع المحطة وجمعت شبابا طموحا راغبا بان يكون لدينا قطاع خاص فاعل وان يكون لإبداع الشباب دور محوري في القطاع الخاص، الذي تقع عليه ادارة الاقتصاد، لاسيما ان العراق يملك شريحة مبدعة من الشباب القادر على الابداع والابتكار .
ولفت الجوادي الى ان المشاركين في المناظرة تم تقسيمهم الى مجاميع صغيرة لمناقشة المواضيع المطروحة وتبيان ارائهم وسبب تفضيلهم لاحدهما على الاخر، وبعد ذلك اختارت كل مجموعة شخصا يمثلها للمناظرة النهائية التي تأهل لها 6 اشخاص واجهوا بعضهم في مناظرة نهائية.
وجاء في المناظرة ان حجم الاستيعاب بين القطاعين مختلف وبنسب كبيرة، حيث إن حجم الاستيعاب كبير جدا في القطاع الخاص وغير محدود يتمدد مع تمدد حجم العمل، اما في القطاع العام ورغم حجمه الكبير الآن يقف عند حدود معينة .