إنشاء مصفى بمواصفات عالية في البصرة

السبت 26 أيلول 2020 197

إنشاء مصفى بمواصفات عالية في البصرة
  البصرة: سعد السماك
 
تستعدّ محافظة البصرة لتوقيع عقد إنشاء مصفى هو الأحدث في العالم والأول من نوعه في البلاد ويختص بتكرير النفط الأسود إلى المشتقات النفطية الخفيفة.
يستخدم المصفى المزمع إنشاؤه بتقنية التكسير التحفيزي المانع FCC بالاعتماد على النفط الاسود الناتج العرضي لمصفى البصرة وتحويله الى المشتقات الخفيفة، ويرتقب أن تنفذه شركة JGC في منطقة الشعيبة بطاقة تقديرية تبلغ 55 ألف برميل يومي قياسي، ضمن مشاريع القرض الياباني للبلاد بالشروط الميسرة.
وكيل وزارة النفط لشؤون المصافي الدكتور حامد الزوبعي أكد لـ"الصباح" أن "الوزارة بتوقيع هذا العقد ستنشئ أحدث المصافي المتطورة باستخدام تقنية عمليات التحويل للنفط الاسود الذي يمثل 50 بالمئة من اجمالي انتاج مصافي البلاد الحرارية، لانتاج كمية أكبر من البنزين عالي الأوكتان ووقود زيت الغاز المهدرج، وكذلك غازات ثانوية أكثر أولفينية، ومن ثم ذات قيمة أعلى من تلك التي يتم انتاجها بواسطة التكسير الحراري الذي تم استبداله بالكامل تقريباً بالتكسير التحفيزي".
الطاقة الانتاجية لمصافي الوزارة حاليا تبلغ 680 الف برميل يومي قياسي أي أقل بحدود 20 الف برميل يومي قياسي عن الطاقة المتاحة لتكرير النفط الخام البالغة 700 الف برميل يومي قياسي.