كبير كهنة سومر يعود من لندن

الثلاثاء 29 أيلول 2020 203

كبير كهنة سومر يعود من لندن
 بغداد: الصباح 
 
يُنتظر أن تصل إلى العاصمة بغداد قريباً  القطعة الاثرية التي تجسد "كبير الكهنة السومريين" والتي جرت سرقتها وتهريبها إلى خارج البلاد ابان سقوط النظام المباد في 2003. وأعلنت إدارة المتحف البريطاني في لندن، أنها تنوي إعادة هذه القطعة الأثرية السومرية التي يزيد عمرها على 4 آلاف عام إلى العراق، ولكن بعد عرضها لمدة شهرين قبل ذلك، ووفق صحيفة "الغارديان"، فقد "كانت القطعة الأثرية التي تم تهريبها إلى خارج العراق، معروضة للبيع في المملكة المتحدة عبر مزاد إلكتروني، قبل أن تصادرها شرطة لندن، على خلفية بلاغ مقدم من المتحف البريطاني عام 2019 يفيد بأن القطعة مسروقة". وقال كبير أمناء المتحف البريطاني سانت جون سيمبسون: "نضع هذه القطعة على مقياس شديد الندرة، ويمكننا أن نكون على يقين تام بأنها جاءت من قلب الحضارة السومرية"، ووصف سيمبسون الشخص المرسوم على القطعة الأثرية، بأنه "إما رئيس كهنة أو حاكم، إذ يحمل كأسا في يده اليمنى المرتفعة، بينما يحمل بيساره سعفة نخيل على حجره، وهو يجلس على كرسي مزين". بدوره، قال محمد جعفر الصدر سفير العراق لدى المملكة المتحدة في بيان: "نتقدم بالشكر لطاقم المتحف البريطاني على جهودهم وتعاونهم معنا".