{الأدباء الشعبيين} تختبر طالبي العضويَّة

الأحد 18 تشرين أول 2020 146

{الأدباء الشعبيين} تختبر طالبي العضويَّة
  بغداد : محمد اسماعيل
 
حضرت "الصباح" اختبار القبول في عضوية جمعية الادباء الشعبيين، الذي يجري أول كل سبت واثنين من الشهر، في الجمعية بالباب الشرقي، وضمت لجنة الاختبار الشعراء عداي السلطاني.. نائب رئيس الجمعية وشاكر التميمي وصادق العكيلي.
قال رئيس جمعية الادباء الشعبيين الشاعر د. جبار فرحان العكيلي: "نضمن بهذا الاختبار إعطاء هوية الجمعية لمستحقيها، ممن يكتبون الشعر فعلا، احتراما لقيمة هذا الميدان الجمالي الأصيل" مؤكدا: "بعد نجاح المتقدم في الاختبار، يعرض ملفه على أعضاء الهيئة الادارية في أقرب اجتماع يلي الاختبار، وبعد الموافقة عليه، يشارك في أربع من أمسيات الجمعية؛ فيمنح العضوية وتنظم له هوية".
اضاف السلطاني: "أول اثنين من كل شهر، ينبئ بولادة شاعر واحد او اثنين، من بين عشرات المتقدمين؛ ما يجعلنا متفائلين بمستقبل راسخ ورصين للأدب الشعبي العراقي".
تابع صادق العكيلي: "نزود المتقدمين باستمارات تضم معلومات بشأن الرغبة بالانتماء وتعهدا بالتزامن النظام الداخلي للجمعية وأخلاقيات فن الشعر" مشيرا: "الهدف من الاختبار معرفة قدرات الشاعر من خلال صدر دارمي يكملون عجزه ومستهل ابوذية يقفلونه ومدخل قصيدة ينظمون أربعة ابيات عليه، ملتزمين في الحالات الثلاث وحدة الموضوع والوزن والقافية، في نصف ساعة.. وهو وقت معقول".
تأجل قبول المتقدم محمد قصي، شهرا؛ لتكلئه بالدارمي، لكنه وجد الاختبار منصفا والأسئلة معقولة، بينما تلكأت نرجس الساعدي، في الابوذية، وأجلت هي الأخرى شهرا، مبدية إعجابها بالاختبار: "دخلت امتحانا فعليا، يستوفي شروط تقييم قدرة الشاعر وأهليته لعضوية جمعية الأدباء الشعبيين".