الصحة تتسلم شحنات مواد مختبرية وأجهزة إنعاش رئوي لمكافحة كورونا

الأحد 18 تشرين أول 2020 144

الصحة تتسلم شحنات مواد مختبرية وأجهزة إنعاش رئوي لمكافحة كورونا
  بغداد: علي موفق    الكوت: حسن شهيد العزاوي   السماوة: احمد الفرطوسي 
 
تسلمت الشركة العامة لتسويق الادوية في وزارة الصحة شحنات مواد و(كتات) مختبرية واجهزة انعاش رئوي ضمن جهودها الهادفة لمكافحة وباء كورونا، وبينما وزعت الادارة المحلية في واسط قطع اراضي للملاكات الصحية المتصدية للفيروس، شهدت محافظة المثنى انهاء نصب 12 جهازا للتنفس الاصطناعي. وقال مصدر مخول في شركة الادوية لـ"الصباح": ان الشركة تسلمت مؤخرا (كتات) وكواشف مختبرية عبر مطار بغداد الدولي ضمن عقدين تم ابرامهما خلال المدة الماضية، فضلا عن تسلم كواشف مختبرية اخرى مساهمة من منظمة الصحة العالمية.
واضاف ان الشركة تسلمت ايضا 70 جهاز إنعاش رئوي عبر مطار بغداد الدولي، بينها 60 جهاز تنفس مع ملحقاتها من انتاج شركة ( GE Healthcare) العالمية، اضافة الى 10 أجهزة تنفس اخرى من انتاج شركة ( Getinge) العالمية. وتابع المصدر ان قسم الاخراج الجمركي انجز جميع الاجراءات المتعلقة بعقود هذه المواد بعد وصولها وتم تسلمها من قبل الجهة المتعاقدة. 
وفي سياق دعم ملاكات الجيش الابيض، قال مدير بلديات واسط المهندس حيدر جسام لـ"الصباح": ان المحافظة وزعت سندات تمليك لقطع اراض سكنية بين 805 منتسبين من الملاكات الصحية والطبية ضمن خط الصد الاول الذين واجهوا وباء كورونا، مشيرا الى ان الاراضي تم توزيعها في مركز الكوت بمساحة 200 متر مربع للواحدة منها، بينما بلغت مساحة قطع الاراضي التي تم توزيعها في الاقضية 250 مترا مربعا.واوضح ان المحافظ اكد في كلمته خلال حفل التوزيع ان توزيع السندات بين منتسبي دائرة صحة المحافظة استحقاق لهذه الشريحة التي نذرت نفسها من أجل العراق وواجهت وباء كورونا بكل بسالة، لذا من من الضروري إعطاء كامل الحقوق لهذه الفئات وانصافها تقديرا لدورها المتميز بهذا المجال. من جهته، قال مدير صحة واسط الدكتور جبار الياسري لـ"الصباح": ان الدائرة شددت اجراءاتها الوقائية واتخذت مجموعة من الخطوات الاحترازية للسيطرة على الامراض الانتقالية عالية الخطورة منها كورونا، بينها تشكيل غرفة عمليات بغية الاستجابة السريعة لاية حالة طارئة خصوصا ونحن نستقبل فصل الشتاء.
وذكر ان الدائرة هيأت فرقا خاصة لاستقبال الحالات القادمة من الدول التي سجلت فيها اصابات بالفيروس وملء استمارات خاصة بفحصها حسب اللوائح الصحية الدولية، وتم تجهيز هذه الفرق بعدة الحماية الشخصية وتدريبها على كيفية التعامل مع الحالات المشتبه بها وتشخيص الحالات التي يستوجب نقلها إلى المستشفى وعزلها في غرف خاصة ليتم اتخاذ الإجراءات الصحية اللازمة. ولفت الى اجراء زيارات لمواقع عمل الأجانب بالتعاون مع دائرة الاقامة، بحيث يمنع منح اَي سمة دخول للعمالة الأجنبية الا بعد التأكد من خلوها من كورونا وعدم وجود أعراض المرض عليهم. 
وفي الشأن ذاته، افاد مسؤول اعلام صحة المثنى حسين الرضوي بان الملاكات الهندسية التابعة للدائرة انهت نصب 12 جهازا جديدا للتنفس الصناعي (ventilator) في ردهة العزل بمستشفى الحسين بالسماوة، اذ كانت الدائرة تمتلك جهازين فقط قبل أزمة كورونا تستخدم للحالات الصعبة التي تعاني من صعوبة التنفس لاسيما المصابين بالأمراض المزمنة وكبار السن، مؤكدا أن عدد الأجهزة في الردهة يعد كافيا في الوقت الحاضر للتعامل مع حالات كورونا.