النهوض بالاقتصاد يتطلب شراكة القطاعين العام والخاص

الأربعاء 21 تشرين أول 2020 112

النهوض بالاقتصاد يتطلب شراكة القطاعين العام والخاص
 بغداد: الصباح
 
أكد المختص بالشأن الاقتصادي فوزي محمد أحمد أهمية تفعيل واقع الشراكة بين القطاعين العام الخاص والتي بإمكانها النهوض بالنشاطات الاقتصادية.
واضاف ان الشراكة الحقيقية يمكنها ان تنهض بجميع القطاعات، لاسيما ان البلد يملك سوقا للعمل تعد فرصة متجددة للشركات المتخصصة في مختلف المجالات.
وقال: "لنقف عند الصناعات التحويلية التي تعاني من تراجع منذ عقود، رغم توفر مقومات النهوض بهذا المفصل الصناعي المهم، حيث يمكن للبلاد أن تحقق نجاحاً كبيراً في هذا الجانب لوجود امكانية تطوير هذه الصناعة وبذات الوقت وجود السوق لمنتجات هذه الصناعة". 
يذكر أن العراق كان رائداً في المنطقة ويصدر الى ايران والمملكة العربية السعودية، لافتا الى أنَّ دول مجلس التعاون الخليجي حاليا يشكل انتاجها نحو 12 بالمئة من الانتاج العالمي".لفت احمد الى أن العراق وفي القطاع الصناعي يملك خبرات في كثير من مفاصله، ويمكن اسثمارها لخدمة تفعيل الانتاج الوطني، ويمكنها ادارة اكبر المشاريع والانظمة المتطورة التي تدخل في العملية الانتاجية".وأشار الى أن كبريات الشركات العالمية المتخصصة تنظر الى العراق بخصوصية، حيث توجد في البلد فرص عمل واعدة ومتجددة الى جانب وجود السوق التي يمكنها أنْ تستوعب كميات كبيرة من الانتاج، ويمكن جعل العراق مركزا صناعيا واعدا مستفيدا من موقعه
 الجغرافي.