أشنونا.. ثقافة شعبيَّة ورثت إنصاف المرأة

الأحد 13 كانون أول 2020 240

أشنونا.. ثقافة شعبيَّة ورثت إنصاف المرأة
بغداد: محمد اسماعيل
 
 
أنصفت حضارة «أشنونا» في ديالى، المرأة، بحسب حديث الفنان عادل شيال، الذي قال: «حضارة أشنونا التي ما زالت أطلالها شاخصة، شمال بهرز، تشيع بين أهلها سلوكيات اجتماعية رفيعة»، مؤكدا: «توارثوا من أشنونا حب الأرض والإخلاص لها، فهم يحافظون على اللقى والآثار التي يجدونها، فيسلمونها الى الجهات المعنية».
واصل شيال وصف المجتمع التلقائي، حاليا، في محيط أطلال حضارة أشنونا، مضيفا: «لديهم منتديات، تنظم ندوات ومعارض فوتوغرافية وتشكيلية، مجتمع قروي محب للثقافة»، وتابع: «القرى القريبة من أشنونا تحمل ثقافات أصيلة راسخة في القدم، «بابة عرب” متوارثة من قوانين الحضارة التليدة التي سبقت حمورابي الى سن القوانين والتشريعات، وما زالت متداولة، يلمسها المتأمل في البناء القديم، من اللِبِن والآجر، توضع فيها علامات “روازين” مأخوذة من البناء القديم”. أشار: “المهن والحرف الأشنونية ما زال معظمها معمول به، من دون توثيق، ما يجعلها آيلة الى الاندثار، وهي حضارة مهمة؛ إهمالها يقتل تاريخ بلد”، شخصيا: “جسدتها في عمل نحتي حمل عنوان «أشنونا» منتصب حاليا في مدخل منتدى شباب ديالى».