حازم جابر: القصيدة الشعبيَّة وريثة الشعر الفصيح

الأحد 27 كانون أول 2020 207

حازم جابر: القصيدة الشعبيَّة وريثة الشعر الفصيح
   بغداد: فاطمة رحمة
 أنا ضد تسمية شاعر غنائي؛ فالشاعر الذي لايوازن بين كتابة الاغنية والقصيدة لا يسمي نفسه شاعراً
أجاد الشاعر حازم جابر، كتابة أغانٍ وقصائد طويلة، تغنى بها المطربون ورددها الشارع، التقته وكالة الانباء العراقية (واع) في حديث عن شجون وشؤون الادب الشعبي قائلاً: "القصيدة الشعبية وريثة الشعر الفصيح وصداها في نفوس العراقيين كبير، ابتداءً من مظفر النواب الذي اغلق القصيدة الشعبية الكلاسيكية، منفتحاً على القصيدة العامية، الى يومنا هذا" مواصلا: "أغنية السبعينيات قصيدة شعبية،  أبطالها مظفر النواب وزامل سعيد الفتاح وعريان السيد خلف وكاظم اسماعيل الكاطع وبعض من اعمال الشاعر كاظم الرويعي وكاظم السعدي وناظم السماوي".
وتابع: "بعض الشعراء وازنوا بكتابتهم للاغنية والقصيدة الشعبية" مؤكدا: "انا ضد تسمية شاعر غنائي، فالشاعر الذي لايستطيع أن يوازن بين كتابة الاغنية والقصيدة لا يسمي نفسه شاعراً".
بين حازم جابر: "نجاح المطرب الحقيقي وليس المطرب الصدفة، يرتبط بالشاعر والملحن،فالشاعر يبحث عن فكرة ومفردة وصورة شعرية، والملحن ينفرد متجددا؛ لذلك نجد عندما يشكل الملحن كروباً مع الشاعر يظهر عمل متميز يحتاج صوتاً مهماً؛ فتكتمل عناصر نجاح المطرب".