فلاحو النجف يشكون «تقسيط» مستحقاتهم الماليّة

الأحد 24 كانون ثاني 2021 197

فلاحو النجف  يشكون «تقسيط» مستحقاتهم الماليّة
  النجف الاشرف: حسين الكعبي
 
ينتظر فلاحو النجف الاشرف بفارغ الصبر تسديد الحكومة لمستحقاتهم المالية عن المنتجات التي سوقوها خلال العام الماضي كالحنطة والتي لم تصرف كاملة حتى الان، ما عرضهم لخسائر كبيرة خصوصا بعد رفع قيمة الدولار امام الدينار. 
ويعتمد الفلاح على المواد المستوردة بنسبة كبيرة في العملية الزراعية مثل البذور والاسمدة والاغطية البلاستيكية وغيرها من المواد التي تحسب عليه بالدولار الاميركي بينما هو يسوق منتوجه بالدينار العراقي، اذ ولد هذا الامر فجوة كبيرة بين تكلفة العملية الزراعية وسعر تسويق المنتج في الاسواق المحلية.
وقال عدد من الفلاحين لـ”الصباح”،: ان “تأخر صرف المستحقات والتقسيط في تسديدها اثقل من كاهلنا، في ظل وجود تكاليف ضاغطة وديون للتجار والسائقين والعاملين لدينا”، مشيرين الى انهم “عجزوا عن شراء الاسمدة والمبيدات ما قد يؤثر في الانتاج الزراعي”.
واضافوا ان “تأخر صرف مستحقاتنا المالية يتنافى مع خطط الحكومة الرامية لدعم القطاع الزراعي، لا سيما ان اغلب الفلاحين ينتظرون تلك المستحقات من اجل الاستعداد للموسم الزراعي المقبل”.
كما ابدى الاتحاد العام للجمعيات الفلاحية التعاونية استغرابه من وزارة المالية لعدم تسديد ما بذمتها للفلاحين من مستحقاتهم للموسم الزراعي الماضي والتي تبلغ ترليوني دينار تقريباً قبل ان تبدأ برفع سعر الصرف للدولار وتتسبب بخسارة فادحة للفلاح والمواطن على حد 
سواء.