أفعى «سيد دخيل} تثير الفزع في سوق الغزل

الاثنين 25 كانون ثاني 2021 80

 أفعى «سيد دخيل} تثير الفزع  في سوق الغزل

 بغداد: كاظم لازم

 
 
أفعى «سيد دخيل» كما يطلق عليها، نسبة الى تواجدها في احدى قرى محافظة الناصرية، زرعت الخوف والفزع بين مرتادي وزبائن سوق الغزل، إذ شهد تراكض بعض مرتاديه لإلقاء نظرة خوف ووجل على تلك الأفعى القاتلة، التي اودت بحياة العديد من الناس في تلك القرية النائية.
 صاحب الافعى طالب الاعدادية الشاب حميد سعدون، حاول أن يهدئ من روع الناس المحيطين به، ويقلل من مخاوفهم ودهشتم عند مشاهدتها وهي تتلوى بين يديه.
قال لـ «الصباح» ان «عملية نقل الافعى عرضتني للكثير من المتاعب طوال الطريق، حتى تمكنت من ايصالها الى سوق الغزل، وانا على أمل بيعها لطلبة كليات الصيدلة، بغية الإفادة من سمها القاتل في ابحاثهم الدوائية»، مضيفاً« احرص على وضع الأفعى بزجاجة مغلقة للحيلولة دون أن تصيب احداً بمكروه، بعد ان قتلت الاسبوع الماضي احد اقاربي، إذ لدغته في ساقه ليلفظ انفاسه بعد اربع ساعات فقط، اثناء نقله الى مستشفى الحسين التعليمي».وتابع ان «الافعى تعد من اشد اعداء الانسان، وتسمى «ام الصليب»، وسبق أن فتكت الصيف الماضي بالكثيرين من ابناء قرية سيد دخيل، فهي تتواجد بكثرة في المناطق الصحراوية والمقابر، ولدغتها السامة تحدث في الجسم نزيفاً مستمراً وسعالاً حتى الوصول الى توقف القلب».  
يذكر ان أفعى سيد دخيل يتراوح طولها بين 30 الى 100 سم، وتتغذى على الفئران والضفادع والديدان واحيانا، يدفعها الجوع للنزول الى المياه، ويصل سعرها الى نحو 150 
الف دينار.