البرلمان: الماليّة لا تعرف الإيرادات الحقيقيّة وحجم موظفي الدولة

الاثنين 25 كانون ثاني 2021 262

البرلمان: الماليّة لا تعرف الإيرادات الحقيقيّة وحجم موظفي الدولة
 بغداد: أحمد عبد ربه
 
تتحرك اللجنة المالية في مجلس النواب نحو ضغط النفقات في مشروع موازنة 2021 بما اسمته بـ»الترف الحكومي»، يقابله رفع بالايرادات يصل الى 120 تريليون دينار. 
وأشارت اللجنة النيابية الى ان وزارة المالية فشلت في توصيل بيانات دقيقة وحقيقية عن حجم الايرادات والنفقات العامة، مؤكدة انها لا تعرف حجم الموظفين.
واستضافت اللجنة امس الأحد مسؤولي البنك المركزي، وجهاز مكافحة الإرهاب، ومدير شركة تسويق النفط (سومو)، لمناقشة بنود الموازنة، ضمن جلساتها لإنهاء مناقشة المشروع ليجري عرضه في ما بعد في البرلمان.
ودعا النائب الأول لرئيس مجلس النواب حسن كريم الكعبي، خلال ترؤسه اجتماعا للجنة الى «ضرورة الإسراع في رسم رؤية مشتركة بين السلطة التنفيذية والقطاع الخاص باعتباره الشريك الحقيقي لتفعيل الاقتصاد وتجاوز الأزمة المالية الراهنة». 
من جانبه، قال عضو اللجنة النائب ناجي السعيدي لـ«واع»،: إن «العجز الموجود في الموازنة مبالغ فيه كثيراً، وإن جزءاً منه غير حقيقي»، لافتاً إلى أن «الهدف الرئيس لعمل اللجنة المالية هو تخفيض العجز».
واضاف، أن «تخفيض العجز سيكون من خلال تقليل الانفاق العام (التشغيلي) وما تسمى بنفقات الترف الحكومي، وتعظيم الايرادات العامة»، مؤكداً أن «اللجنة تعمل على تخفيض حجم الموازنة الى 130 تريليون دينار، ورفع حجم الايرادات بالموازنة الى 120 تريليونا».