مؤشر التضخّم يتأثر بصرف الدولار ويرتفع الى 3 بالمئة

الاثنين 25 كانون ثاني 2021 262

مؤشر التضخّم يتأثر بصرف الدولار ويرتفع الى 3 بالمئة
  بغداد: مصطفى ابراهيم
 
كشفت وزارة التخطيط عن ارتفاع مؤشرات التضخم لشهر كانون الاول الماضي بنسبة (3.3 %) مقارنة بالشهر نفسه خلال العام الماضي، بينما اكدت وجود تفاوت بأسعار السلع والمواد الغذائية في الاسواق المحلية. 
واطلق الجهاز المركزي للإحصاء التابع للوزارة تقريره النوعي للرقم القياسي لأسعار المستهلك لشهر كانون الاول لسنة 2020، وهو اول تقرير يصدره الجهاز بعد تغيير سعر الصرف.
وقال المتحدث الرسمي للوزارة عبد الزهرة الهنداوي، في بيان: إن «التقرير اظهر ارتفاعا في مؤشرات التضخم لشهر كانون الاول الماضي بنسبة (3.3 %)، مقارنة مع شهر تشرين الثاني الذي سبقه، بينما ارتفع معدل التضخم السنوي بالمقارنة مع شهر كانون الاول 2019 بنسبة (3.2 %) متأثرا بتغيير سعر صرف الدولار». 
واضاف أن «اسعار قسم التبغ سجلت ارتفاعا بنسبة (10.1 %) بسبب ارتفاع اسعار السكائر المستوردة ، كما سجل قسم الصحة ارتفاعا في اسعاره وصل الى (8.8 %)، وارتفعت اسعار قسم الترفيه بنسـبة (7.5 %) بسبب ارتفاع اسعار معدات الاستقبال والصور مثل اجهزة التلفزيون والكاميرات والحواسيب».
وتابع «كما سجل قسم النقل ارتفاعا بنسبة (7.2 %)، بسبب ارتفاع  اسعار السيارات، لاسيما السيارات الخصوصي ، وكذلك ارتفاع اسعار الدراجات الهوائية واسعار قطع الغيار كالإطارات والبطاريات، مضيفا، ان اسعار قسم السلع والخدمات سجلت ارتفاعا بنسبة (4.9 %)، نتيجة ارتفاع  اسعار الذهب في عموم العراق».
 واشار الهنداوي الى «ان اسعار قسم التجهيزات والمعدات المنزلية والصيانة، سجلت هي الاخرى ارتفاعا بنسبة (3.7 %) بسبب ارتفاع اسعار مجموعة الاجهزة المنزلية ومجموعة الاثاث، اما اسعار قسم السكن فقد سجلت ارتفاعا بنسبة (3.2 %)، نتيجة ارتفاع  اسعار مجموعة امدادات الماء والكهرباء وكان الارتفاع متركزا في فقرة اجور اشتراك المولدة».
 واوضح المتحدث الرسمي للوزارة، ان «نسبة الارتفاع في اسعار قسم الاتصال (3 %) بسبب ارتفاع اسعار الهواتف النقالة، وسجل قسم الاغذية والمشروبات غير الكحولية ارتفاعا طفيفا بلغ (0.5 %).