{تحركات} لتخصيص مبالغ الزائر دولار ضمن موازنة 2021

الأربعاء 24 شباط 2021 353

{تحركات} لتخصيص مبالغ الزائر دولار ضمن موازنة 2021
 كربلاء : علي لفتة  النجف : حسين الكعبي
 
يقود نواب النجف الاشرف وكربلاء المقدسة وإلاداراتان المحليتان في المحافظتين "تحركات" لاستحصال مبالغ الزائر دولار ضمن موازنة العام الحالي 2021، على الرغم من ظروف جائحة كورونا التي ادت الى كساد واضح في القطاع السياحي وقلة اعداد الزوار العرب والاجانب الوافدين الى البلد.
وقال النائب عن محافظة كربلاء المقدسة حسين اليساري: ان "نواب كربلاء يطرحون دائما من خلال اللجان الفرعية او اللجنة المالية او المناقشات العامة تحت قبة البرلمان موضوع الزائر دولار".
واضاف "طالبنا بقوة ان تتم اضافة مبلغ الزائر دولار ضمن قانون موازنة العام الحالي ورفعت بشكل شخصي كتابا رسميا الى رئاسة المجلس واللجنة المالية لتضمينه الى حصة المحافظة".
وبين ان "الاعوام السابقة لم يتم فيها منح المحافظة اي مبلغ لكي تقدم خدمات الى الموطنين والزوار".
وتابع ان "هناك آلية موضوعة من قبل الحكومة المحلية وخططا لتنفيذ العديد من المشاريع الخدمية في حال تم تخصيص المبالغ،  وستكون هناك مراقبة نيابية لتنفيذها".
من جهته، قال محافظ كربلاء نصيف جاسم الخطابي لـ"الصباح": ان "المحافظة مستمرة بطرح هذا الموضوع سواء من خلال الاجتماعات الخاصة بالمحافظين او الزيارات واللقاءات الرسمية".
واشار الى ان "المحافظة لم تحصل على هذا المبلغ منذ العام 2012 حتى الان وانها مستمرة سواء من قبل الحكومة المحلية او اعضاء مجلس النواب في المطالبةبالحصول على استحقاقها، لانها تستقبل سنويا أكثر من 50 مليون زائر بينهم أكثر من خمسة ملايين زائر عربي وأجنبي من قارات العالم وهو ما يعني حاجة المحافظة الى مبالغ لإدامة البنى التحتية وتطوير مداخلها وشوارعها وطرقها الحولية".
واكد "وجود آلية لصرف اية مبالغ تصل المحافظة سواء ضمن مبالغ الزائر دولار او حصة المحافظة من الموازنة وضمن خطط اعدت مسبقا".
اما النائب عن محافظة النجف في البرلمان فاضل الفتلاوي، فقد اعلن ان "فقرة الزائر دولار تم ادراجها كمقترح في الموازنة الاتحادية لعام 2021". وقال الفتلاوي لـ "الصباح": ان "نواب النجف في البرلمان قدموا هذا المقترح للجنة المالية اسوة بالمحافظات التي خصصت لها فقرة البترودولار". مبيناً ان "المدن المقدسة تحتاج الى هذه الفقرة لانها تستقبل الكثير من الزوار فهي بحاجة الى تخصيصات اضافية". 
واعرب الفتلاوي عن امله في ان تقر هذه الفقرة في الموازنة بعد ان رفعتها اللجنة المالية الى مجلس الوزراء. 
من جهته، قال محافظ النجف لؤي الياسري لـ"الصباح": ان "حصة النجف من موازنة تنمية الاقاليم قليلة نسبةً الى احتياجات المحافظة من مشاريع الخدمات والبنى التحتية". مستدركاً بالقول "موازنة تنمية الاقاليم لجميع العراق ستكون ترليوني دينار ، وهو مبلغ لا يلبي طموح المحافظات بشكل عام ولا نعلم حتى الان كم ستكون حصة النجف". 
واضاف "كنا نأمل الحصول على تخصيصات اضافية من خلال فقرة الزائرـ دولار ، الا ان زيادة التخصيصات من خلال هذه الفقرة ستكون محدودة بسبب جائحة كورونا وعدم وجود زائرين اجانب الا باعداد قليلة جداً ". 
اما اصحاب الفنادق والمطاعم السياحية في النجف، فيرون ان فقرة الزائرـ دولار لن تكون ذات تاثير بسبب توقف نشاط القطاع السياحي منذ سنة، ويتوقع ان يستمر هذا التوقف للسنتين المقبلتين بسبب جائحة 
كورونا.
زيد الشافعي وهو صاحب فندق، قال لـ "الصباح": ان الفنادق الان تعمل بنسبة واحد بالمئة فمعظم الفنادق مغلقة لعدم وجود زوار لا من ايران او الهند او باكستان بسبب المنع، كما ان الزائر الخليجي توقف عن المجيء الى العراق منذ انتشار جائحة 
كورونا. 
ولفت الى ان هناك اكثر من 400 فندق سياحي في النجف لا يعمل منها سوى 40 فندقاً او اقل ، ومن هذه الفنادق هناك خمسة او ستة تستقبل زوارا  اجانب وهم في الاعم الاغلب لبنانيون فقط ، اما باقي الفنادق فتعمل على استقبال الزوار العراقيين وهم لا يدخلون ضمن فقرة الزائرـ دولار.
وعن عدد الزوار اللبنانيين ، اوضح الشافعي "العدد قليل جداً لا يتجاوز 400 او 500 زائر في الشهر ، وفيما لو استمر الوضع على هذا المنوال فلن تكون هناك فائدة تذكر من فقرة الزائرـ دولار ".