حقوق الممتلكات الفولوكلوريَّة العامَّة

الخميس 25 شباط 2021 109

حقوق الممتلكات الفولوكلوريَّة العامَّة
باسم عبد الحميد حمودي
 
نقصد بالممتلكات الفولوكلورية العامَّة كل ما أنتجه الفكر الشعبي العراقي مادياً وروحياً من نتاجات عدت أساليب العمل فيها أو ألحانها أو عمارتها أو طراز النقوش في الملابس والبسط والحياكات الأخرى نتاجات عراقيَّة صميمة بفعل التداول المستمر وإيقاع 
الإنتاج.
يضاف الى ذلك كل المنتوجات الشعريَّة الشعبيَّة والأقوال السائرة والحكم والحكايات, وكل الصناعات الماديَّة التي ترتبط بالصناعات الشعبيَّة العراقيَّة أو كانت جزءاً متداولاً معروفاً من نتاجاتها.
وبمناسبة قرب انعقاد المؤتمر الأول للجمعيَّة العراقية للتراث الشعبي، أردنا الإشارة الى ذلك للدعوة الى الحفاظ على النتاج الشعبي العراقي أنسجة وصناعاتٍ وألحاناً... إلخ, وتفعيل القوانين الخاصة بذلك وإلزام الأفراد والجماعات داخل العراق وخارجه باحترام الحق الشعبي العراقي وعدم إغفاله ومقاضاة من يجرؤ على هذا وفق قانون الملكيَّة الفكريَّة, وتشكيل لجنة متابعة قانونيَّة – فولوكلوريَّة للعمل على ملاحقة المعتدين جهاراً نهاراً على الحقوق العراقيّة و(تضييعها) بوصفها تراثاً عاماً لا صاحب له ولا مصدر معلوماً.
إنَّ ذلك يسبقه حصر النتاج الشعبي المادي واللا مادي العراقي الوطني وتسجيله رسمياً في سجلات هيئة خاصة, ثم تكليف جهة رسميَّة – شعبيَّة بملاحقة المتجاوزين عليه وتنظيم العمل قانونياً للحفاظ على كل الممتلكات الشعبيَّة العرقيَّة الماديَّة 
والمعنويَّة.
لقد كفلت القوانين المحليَّة والدوليَّة واتفاقات اليونسكو هذا الحق للعراق وسواه من الدول وعلينا ألا نغفل حقوقنا في تراثنا الشعبي، والعمل على تجفيف مصادر التجاوز عليه والانتفاع من شعبيته وأصالته وجمالياته.
إننا هنا لا نتوقف في الدعوة الى إيلاء الاهتمام بهذا الى وزارة الثقافة الاتحاديَّة بل الى وزارة العدل الاتحاديَّة أيضاً ووزارتي الثقافة والعدل في إقليم كردستان العراق، والى اتحاد الأدباء الاتحادي واتحاد أدباء كردستان والجمعيات الثقافيَّة المعنيَّة بالتراث الشعبي والمعماري والحرفي ونقابة الفنانين العراقيين والجماعات الصحفيَّة المعنيَّة.
إننا وفي السياق ذاته ندعو الباحثين العاملين في المؤتمر العام الأول لجمعيَّة التراث الشعبي العراقيَّة للتوصية والعمل في هذا السياق كجزءٍ من مهامها الأساسيَّة.
نرجو ألا تضيع دعوتنا المخلصة هذه وأنْ تبدأ خطوات العمل المنشودة بأسرع وقتٍ ممكن.