مرسيليا يتحدى المتصدر وجرمان يفتقد مبابي

الأربعاء 03 آذار 2021 134

مرسيليا يتحدى المتصدر  وجرمان يفتقد مبابي

 باريس: أ ف ب

 
 
 بعدما أفلت من ضربة قاسية أخرى يضيفها الى الخروج من الدور الثاني لمسابقة «يوروبا ليغ» وتجنب السقوط الأول له على أرضه أمام ستراسبورغ منذ 2007، يجد ليل المتصدر نفسه اليوم الأربعاء في المرحلة 28 من الدوري الفرنسي أمام تحدي مرسيليا الذي يخوض مباراته قبل الأخيرة بقيادة مدربه المؤقت.
ويدخل ليل اللقاء بعد تعادله المخيب الأحد ضد ستراسبورغ في مباراة كان متخلفا خلالها بهدف حتى الدقيقة 87 قبل أن ينقذه قائده البرتغالي جوزيه فونتي من هزيمة أولى في الدوري منذ السقوط أمام أنجيه على أرضه أيضاً 1-2 في السادس من كانون الثاني، مجنبا إياه ضربة أخرى يضيفها الى خروجه من “يوروبا ليغ” بهزيمتين ايابا وذهابا أمام أياكس الهولندي. وقبل مباراته الشاقة اليوم ضد مرسيليا، يجد ليل نفسه على بعد نقطتين فقط من باريس سان جرمان حامل اللقب الذي فاز السبت على مضيفه ديجون برباعية نظيفة، ما يجعله مطالبا بتجنب سيناريو مواجهته الأخيرة على أرضه أمام الفريق المتوسطي حين خسر 1 - 2 في شباط 2020.
ولن تكون مواجهة اليوم سهلة بتاتا على ليل أمام مرسيليا الساعي الى الابقاء على سجله خاليا من الهزائم للمرحلة السادسة تواليا قبل أن تنتقل مهمة الإدارة الفنية للأرجنتيني خورخي سامباولي، بعدما تولاها موقتا المغربي الأصل ناصر لارغيت بعد إزاحة البرتغالي أندريه فياش بواش من منصبه بداية الشهر الحالي.
 
جرمان من دون مبابي
ورغم عداوتهما التاريخية، سيكون جمهور سان جرمان مساندا لمرسيليا في مباراته ضد ليل، لأن فوز النادي المتوسطي سيمنح نادي العاصمة فرصة التربع على الصدارة، شرط أن يفوز فريق المدرب الأرجنتيني ماوريسيو بوكيتينو على مضيفه بوردو الذي أجبر بطل المواسم الثلاثية الماضية على الاكتفاء بالتعادل 2-2 حين تواجها ذهابا في باريس خلال شهر تشرين الثاني الماضي. والى جانب النجم البرازيلي نيمار المصاب، يخوض سان جرمان اللقاء من دون هدافه ونجمه كيليان مبابي، متصدر ترتيب هدافي الدوري (18)، وذلك للإيقاف ما يعقد مهمته التي ستكون أقل صعوبة بكثير مما ينتظره بعد اسبوع بالتمام والكمال حين يستضيف الأرجنتيني ليونيل ميسي ورفاقه في برشلونة الإسباني في إياب ثمن نهائي دوري الأبطال، على الأمل الإفادة من الأفضلية الهائلة التي حققها ذهابا بفوزه في “كامب نو” 4 - 1 بفضل ثلاثية مبابي.