هيكل النيون لفونتانا في متحف غوغنهايم بلباو

الخميس 04 آذار 2021 149

هيكل النيون لفونتانا في متحف غوغنهايم بلباو
روما: علي النعيمي 
 
قررت إدارة متحف غوغنهايم في مدينة بلباو الاسبانية عرض أحد أعمال الفنان الايطالي الشهير لوسيو فونتانا الذي يعرف بـ "هيكل نيون لترينالي ميلانو التاسع" في إحدى ردهاته الشرفية وعلى مدار ثلاث سنوات.
وقال باولو لوريني رئيس مؤسسة لوسيو فونتانا إنه "يشعر بسعادة كبيرة لإعادة عرض هذا النصب الذي تم تأسيسه في العام 1951، وكان مخصصا لمتحف ميلان ترينالي التاسع الذي يعد من أجمل ابداعات فونتانا وهي إيماءة معبرة مجمدة وساكنة في الجو تتوهج بشعاع النيون". 
وألمح إلى أن "هذا النصب يحاكي الهندسة المعمارية لاسيما أن فونتانا تربطه علاقة مميزة مع المهندسين المعماريين ولطالما شعر بأن ذائقته الفنية قريبة من أعمالهم".
ورأى أن "تقديم هذا العمل في ردهة متحف غوغنهايم يعد حدثاً استثنائياً، ومن حق عشاق هذا الفنان إعادة مشاهدتها مرة أخرى، اذ تظهر في اعمال فونتانا المنحنيات على المباني بشكل عشوائي لتعكس الضوء من زوايا متعددة، كما تمنحك اعماله المزيد من التأمل والاستفسار والتخيل المستمر في الفضاء". وأكد أن "اختيار متحف غوغنهايم بلباو الذي صممه المهندس المعماري فرانك جيري كان مخططا له لما يحمل من دلالة تاريخية وقيمة فنية للمتاحف المعاصرة ودأب على استضافة معارض مختلفة تخطت حدود الفنانين الإسبانيين والانفتاح على الاخرين، اذ سبق له ان أختير في العام 2007 ضمن كنوز إسبانيا الاثني عشر، وهي قائمة تضم 12 أثراَ تعد من نفائس المملكة الإسبانية فضلا عن انه يقع في مدينة بلباو".
وختم قائلاٍ: إن "المتحف يقع في إقليم الباسك في اسبانيا على ضفاف نهر نرفيون، وهذا ما يجعل المشاهد او السائح يعوم في فضاء التاريخ ويجمع في مخيلته التحف المعمارية وابداعات فونتانا وما يحمله من ثقافات متعددة الأرجنتينية والإيطالية وجولاته المتكررة في متاحف اسبانيا والنمسا".