بغداد تتشحُ بالسواد في ذكرى استشهاد الإمام الكاظم “ع”

الثلاثاء 09 آذار 2021 465

بغداد تتشحُ بالسواد في ذكرى استشهاد الإمام الكاظم “ع”
 بغداد: الصباح
اتشحت العاصمة بغداد بالسواد خلال الأيام والساعات الماضية، ونصبت سرادق ومواكب العزاء في جميع المناطق وعلى الطرق الرئيية المؤدية للعاصمة، استعداداً لإحياء ذكرى استشهاد الإمام موسى بن جعفر الكاظم «عليهما السلام» التي توافق الأربعاء المقبل 25 رجب، وتوافدت جموع الزائرين، وما زالت، إلى الكاظميَّة المقدسة لإحياء الذكرى الحزينة، بينما فرضت الأجهزة الأمنية أطواقاً متعددة في مداخل بغداد وطبقت إجراءات صحيَّة وعمليات فحص ميداني للزائرين.
 
وترأس القائد العام للقوات المسلحة، رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي، أمس الاثنين، مؤتمراً أمنياً بمقر قيادة عمليات بغداد، بحث خلاله الخطة الأمنيَّة الخاصة بزيارة الإمام الكاظم «عليه السلام».
وذكر بيان لقيادة عمليات بغداد، أنَّ «المؤتمر تناول عرض الخطة الأمنية الخاصة بزيارة الإمام موسى الكاظم عليه السلام من قبل قائد عمليات بغداد اللواء الركن أحمد سليم بهجت»، وبحسب البيان، قدم القائد العام للقوات المسلحة شكره وتقديره «لقائد عمليات بغداد وضباط القيادة على ما يبذلونه من جهود لتحقيق الأمن والاستقرار في العاصمة بغداد ومحيطها»، وأوضح البيان، أنَّ «المؤتمر حضره ضباط هيئة ركن القيادة».
إلى ذلك، أعلنت قيادة العمليات المشتركة، خطتها الأمنية الخاصةً بزيارة الإمام الكاظم «عليه السلام»، وقال الناطق باسم القيادة اللواء تحسين الخفاجي: إنَّ «الخطة الأمنية تضمَّنت مشاركة مختلف القطعات العسكرية علاوة على الاستطلاع الجوي وتسهيل مرور الزائرين»، وأشار إلى أنَّ «الخطة تضمنت أيضاً تأمين خطوط سير الزائرين وقطع بعض الشوارع وتخصيصها للزائرين ومنع تواجد العجلات».
وتابع الخفاجي أنَّ «الخطة اعتمدت أطوقاً أمنيةً شاركت فيها قوات وزارتي الداخلية والدفاع والحشد الشعبي وكذلك طيران القوة الجوية والجيش»، منوهاً بأنَّ «خطة الزيارة جاءت تزامناً مع خطة زيارة البابا وحظر التجوال»، ولفت إلى أنَّ «الخطة تضمنت أيضاً خطة أخرى لعودة الزائرين بمشاركة وزارة النقل وقطعات الجيش والشرطة والحشد الشعبي».
وزارة الداخلية، كانت أعلنت في وقت سابق، استنفار إمكانياتها لتأمين زيارة الإمام الكاظم «عليه السلام».
وقالت الوزارة في بيان: إنَّ «الفريق عماد محمد محمود وكيل وزارة الداخلية لشؤون الشرطة وجّه جميع المديريات المنضوية تحت وكالة الوزارة لشؤون الشرطة باستنفار جميع الجهود والإمكانيات المتاحة من أجل تأمين زيارة الإمام موسى بن جعفر الكاظم (عليه السلام)، من خلال انتشار جميع قطعات المديريات من (قيادات الشرطة، النجدة، المرور، مكافحة الاجرام، مكافحة المتفجرات، وأفواج الطوارى)».
وأضاف البيان «وفق خطط أمنية مدروسة، ومحكمة توفر الأمان والانسيابية لحركة الزائرين مع التأكيد على تذليل الصعاب لهم، واتخاذ التدابير الامنية كافة لمنع وقوع أي خرق لا سمح الله».
من جانبه، أعلن الحشد الشعبي، المشاركة في تأمين طريق زيارة الإمام موسى بن جعفر الكاظم «عليه السلام» المليونيَّة.
وذكر بيان لإعلام الحشد، أنَّ «انتشار قوات اللواء 14 بالحشد الشعبي بدءاً من علوة الرشيد الى مقتربات السيدية باتجاه جسر الجادرية»، وأضاف البيان أنَّ «المهام تتضمن تأمين طريق سير العجلات وتأمين طريق الزوار والوقوف على احتياجات الزوار وخدمتهم وتأمين الحماية لسور المعسكر الخارجي».
في غضون ذلك، أكدت لجنة الأمن والدفاع النيابية، أمس الاثنين، استعداد القوات الأمنية لتأمين زيارة الإمام الكاظم «عليه السلام».
وذكر بيان للجنة الأمن أنَّ «اللجنة أجرت زيارة تفقدية برئاسة النائب محمد رضا آل حيدر والنائبين بدر الزيادي وسعد الحلفي، للفرقة الثانية اللواء الثامن التابع للشرطة الاتحادية للاطلاع على الخطط الأمنية التي وضعت لتأمين زيارة الإمام موسى الكاظم (عليه السلام) ومناقشة القضايا الأمنية الكفيلة بتعزيز الأمن والاستقرار ومتابعة الخلايا النائمة والقضاء عليها».
وقال عضو اللجنة بدر الزيادي بحسب البيان: إنَّ «زيارة القطعات الأمنيَّة والعسكريَّة تأتي من أجل التواصل بين اللجنة والقوات الأمنية ومتابعة الوضع الأمني عن كثب، والاطلاع الميداني على المعوقات التي تواجه عمل قواتنا الأمنية لتأدية واجبهم بصورة كاملة».
وأضاف «أجرينا زيارة تفقدية لأقسام متعددة واطلعنا على العمل الذي تقوم به القوات الأمنية من خلال رصد المعلومات ومتابعتها وإلقاء القبض على الخارجين عن القانون».
أمين بغداد، المعمار علاء معن، أعلن كذلك، انطلاق الخطة الخدمية الخاصة بزيارة ذكرى استشهاد الإمام الكاظم «عليه السلام». بدوره، قال وزير الصحة حسن التميمي: إنه «تمَّ نشر الفرق الصحية في كل مداخل بغداد لنشر الوعي، وتوزيع الكمامات بين المواطنين وحثهم على ارتدائها، وأخذ المسحات وفحص الزائرين المتوجهين إلى الكاظمية المقدسة»، مبيناً أنه «تم الاتفاق مع القوات الأمنية على منع دخول أي شخص لا يرتدي الكمامة».