إجماع للتوجه صوب خلق بيئة جاذبة للأموال والتكنولوجيا

الثلاثاء 06 نيسان 2021 274

إجماع للتوجه صوب خلق بيئة جاذبة للأموال والتكنولوجيا
 بغداد: حسين ثغب
عكست زيارة رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي الى الامارات العربية المتحدة، تفاعلا كبيرا مع انفتاح العراق إقليميا ودوليا، ورغبات جادة في التواصل مع العراق، حيث بادرت الامارات الى ضخ 3 مليارات دولارات كاستثمارات داخل سوق العمل العراقية.
مستشار رئيس الوزراء د. حسين علاوي اكد  في حديث لـ "الصباح" أن "زيارة رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي الى دولة الامارات العربية المتحدة كانت مهمة، وعملت على تعزيز اواصر العلاقة واستهداف خطاب التنمية، ولذلك كان المنجز هو الاتفاق على دعم الاستثمارات الاماراتية بـ ٣ مليارات دولار لتمويل المشاريع الاستثمارية في العراق وتطوير البنى التحتية".
 
الأمن المجتمعي
لفت الى ان "المشاريع الواعدة مع الشركات الامارتية في قطاع الطاقة والكهرباء والنقل والاسكان، هي مشاريع ستراتيجية تعمل الحكومة العراقية على تعزيزها، من اجل توفير فرص للعمل للشباب في العراق وتحسين بيئة عمل الاقتصاد العراقي، لا سيما اننا اليوم نحتاج الى التكنولوجيا وتقنيات ادارة المشاريع، وهنا يجب ان نطور مفهوم الامن المجتمعي لتطوير البيئة المجتمعية الحاضنة للاستثمارات في المحافظات العراقية".
 
ترصين العلاقات
عضو اتحاد رجال الاعمال هيثم نعيم الميالي اكد في حديث لـ"الصباح" أن "ترصين العلاقات العراقية الاقليمية الدولية يمثل خطوة مهمة مهمة، تتطلب توظيفها بالشكل الذي يحقق اعلى المنفعة للاقتصاد الوطني، لاسيما بوجود الرغبات الدولية في التواصل مع العراق الذي يملك سوق عمل متجددة تستوعب جهودا محلية واقليمية ودولية".
واضاف الميالي ان"مبادرة الامارات العربية العربية المتحدة بضخ مبلغ 3 مليارات دولار داخل سوق العمل العراقي، تمثل خطوة اولى تعكس مدى الرغبة الدولية في التواجد داخل العراق واستثمار الاموال، وهنا يجب علينا ان نعمل باتجاه خلق بيئة عمل جاذبة للاستثمارات ومساندة لتطوير الاقتصاد الوطني"، لافتا الى ان "المرحلة المقبلة يجب ان تكون مغايرة وان تتوجه الجهود صوب مساندة الاستثمارات المحلية والدولية".
 
التقارب الاماراتي
مدير تحرير موقع رم نيوز الاماراتي خالد محمد قال في حديث صحفي: ان "هناك تطورا في العلاقات بين الامارات والعراق و زيارة رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي الى الامارات، لتؤكد مدى التقارب الاماراتي الخليجي مع العراق، حيث يمكن ان نؤشر ذلك بالاتفاق الى فتح خط طيران مباشر مع ابو ظبي، يبدأ الشهر المقبل، ودعم قطاع الاستثمارات بـ 3 مليارات دولار، وهذا يعني تعزيز التعاون العراقي مع محيطه العربي"، لافتا الى "اهمية أن نجد في العراق بيئة استثمارية جاذبة للاستثمارات المختلفة".