اليونسكو: من واجباتنا دعم الحكومات ومساعدتها في تعزيز حرية التعبير عن الرأي

الثلاثاء 06 نيسان 2021 520

اليونسكو: من واجباتنا دعم الحكومات ومساعدتها  في تعزيز حرية التعبير عن الرأي
 
بغداد: حازم محمد حبيب
اعلنت منظمة اليونسكو فرع العراق انها تعمل على ملف حماية الصحفيين من خلال اللجنة الوطنية العراقية التي أسستها عام 2016، بينما اشارت الى ان البرلمان لم يصوت بعد على مشروع قانون حرية التعبير عن الرأي.
وعن دور اليونسكو في تعزيز حرية التعبير في العراق، وتقييمها لحرية التعبير في العراق بعد عام 2003، قال مسؤول برامج الاتصال والمعلومات في منظمة اليونسكو، ضياء السراي، في حديث لـ”الصباح”: ان “من واجبات المنظمة دعم الحكومات ومساعدتها في تعزيز حرية التعبير عن الرأي وحماية هذا الحق الأصيل بكل الاشكال والصور وعبر التشريعات والاجهزة التنفيذية وكذلك منظمات المجتمع المدني».
وأوضح ان المنظمة تعمل على ملف حماية الملاكات الاعلامية من خلال اللجنة الوطنية العراقية لحماية الصحفيين “ولدينا شراكة بناء قدرات وتطوير مع 8 شركاء عراقيين حكوميين وتشريعيين ونقابة وهيئة اعلام».
وتابع السراي “نعمل على رصد الخروقات والانتهاكات ضد مجتمع الصحافة كما نسعى للحصول على امر ديواني من رئاسة الوزراء لمكافحة الافلات من العقاب لقتلة الصحفيين”، مؤكدا “ان المنظمة تعمل على دعم حرية الانترنت والمعلوماتية مع جهات قطاعية عراقية وكذلك مكافحة الامية المعلوماتية». 
وبشأن الدعم المقدم للعراق لتطوير قطاع الاتصالات والمعلومات، بين السراي “ان مفهوم الدعم المالي عبر منظمات الامم المتحدة لا ينطوي على منح مالية او هبات بل ينتظم وفق اتفاقيات متبادلة لتنمية القدرات وتعزيز مضامين قطاعية ومهنية وفق رؤى ستراتيجية بعيدة وقصيرة ومتوسطة الامد».
 وأضاف ان “اليونسكو توظف مساعدات دولية من المانحين لتنسيق جهود تطوير هذا القطاع بالعراق».
وأشار السراي إلى ان “قطاع حرية التعبير عن الرأي في اليونسكو يتولى مهمة تعيين المقرر الخاص لحرية التعبير عن الرأي في الامم المتحدة”، مبيناً أن حرية التعبير في العراق وفق مؤشر حماية الصحفيين وسلامتهم يضع العراق متأخرا في قائمة دول العالم، كما يضعه في سياق مؤشر افلات قتلة الصحفيين من العقاب متأخرا ايضا. اما في مجال التنمية الاعلامية فانه يقف متأخراً أيضا عن دول العالم».