انقذوا أهالي الكيارة من شارعهم

الأربعاء 07 نيسان 2021 119

انقذوا أهالي الكيارة من شارعهم
هذه المرة الرابعة التي نكتب فيها عن شارع الكيارة بمدينة الصدر ونناشد فيها أمانة العاصمة لاكسائها بمادة الاسفلت، ولكن لا حياة لمن تنادي .
يعد الشارع المذكور من الشوارع الحيوية في المدينة، اذ يربط مدينة الصدر بساحة 83 التي تعد مفترق طرق بين منطقة جميلة التجارية وحي اور والطريق المؤدية الى الجامعة المستنصرية ومنطقة باب المعظم، بيد انه يعاني من كثرة التجاوز عليه، الأمر الذي ادى الى تلفه بشكل كلي نتيجة انتشار الحفر والمطبات، فضلا عن نشوء برك صغيرة ممتدة على طوله عند هطول الامطار.
وبعد أن ناشدنا أمانة العاصمة لمرات متتالية على اوقات مختلفة من دون اية استجابة وكأن الامر لا يعنيها، نتوجه اليوم الى بلدية مدينة الصدر لننقل لهم معاناة ومناشدات اهالي منطقة الكيارة، التي تتعرض سياراتهم الى الكثير من الاعطال والدمار، نتيجة المطبات والحفر الممتدة من تقاطع ام الكبر والغزلان وصولا الى ساحة 83 ، بسبب كثر التجازوات عليه من قبل اصحاب الدور المحاذية له، هذا فضلا عما تسببه هذه المطبات من زحامات كبيرة تصيب المواطن المسكين بالملل والتبرم، خاصة في فصل الدراسة، اذ يعد هذا الطريق ممرا رئيسا مؤديا الى الجامعة المستنصرية ومنطقة باب
 المعظم.
من هنا يناشد الاهالي بلدية مدينة الصدر بالعمل على (تبليط) هذا الشارع وانقاذ مركباتهم وتخليصهم من الزحام المستمر الحاصل بسبب كثرة الحفر والمطبات.