الأمم المتحدة تكشف عن حصيلة ضحايا أزمة ميانمار

الأربعاء 07 نيسان 2021 216

الأمم المتحدة تكشف عن حصيلة ضحايا أزمة ميانمار

 نايبيداو: وكالات
 
كشفت الأمم المتحدة عن وصول حصيلة القتلى جراء المواجهات بين قوات الأمن والمحتجين على استيلاء العسكريين على السلطة في ميانمار إلى 568 
شخصاً.
وذكر ستيفان دوجاريك، المتحدث الرسمي باسم الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش، خلال مؤتمر صحفي: أن “18 شخصا قتلوا في ميانمار خلال يومي 
العطلة الأسبوعية”، وأضاف أن مكتب المفوض السامي لحقوق الإنسان “تلقى معلومات موثوقا بها حول مقتل ما لا يقل عن 568 من النساء والأطفال والرجال منذ سيطرة العسكريين على الحكومة”، معرباً عن قلقه من أن عدد الضحايا قد يكون أعلى بكثير من الرقم المعلن.
وكانت المبعوثة الخاصة للأمم المتحدة إلى ميانمار، كريستين شرانر بورغنر، قد حذرت من أن ميانمار تواجه خطراً “غير مسبوق” يهدد بالانجرار إلى “حرب أهلية”، داعية لتجنب “حمام دم” 
في هذا البلد.
وقالت المبعوثة أمام مجلس الأمن الدولي خلال جلسة مغلقة طارئة عقدت بطلب من بريطانيا، الأسبوع الماضي، إن “هناك خطراً بأن يحدث هذا الأمر أمام أعيننا، وأي فشل في الحيلولة دون مزيد من التصعيد في الفظائع سيكلف العالم أكثر بكثير، على المدى الطويل”، داعية إلى اتخاذ إجراءات فورية.