دار الثقافة والنشر الكردية تؤبن المفكر والمؤرخ كمال مظهر أحمد

الخميس 08 نيسان 2021 141

دار الثقافة والنشر الكردية تؤبن المفكر والمؤرخ كمال مظهر أحمد
بغداد : انمار الطائي
 
اقامت دار الثقافة والنشر الكردية وبرعاية مديرها العام الأستاذ آوات حسن امين حفلا تأبينيا تحت عنوان (وقفة في رحاب المفكر الكردي الكبير كمال مظهر) في قاعة شيركو بيكه س، ضيفت فيها عدداً من الأدباء والباحثين والإعلاميين.
وافتتح الجلسة الشاعر آوات حسن امين مدير عام الدار قائلا: إن الراحل الدكتور كمال مظهر احمد كتب وأسس لنفسه تأريخا كبيراً ،فهو إنسان معطاء ومثقف كبير واستاذ جامعي مرموق"، موضحاً انه" لم يكتف بنقل التاريخ لنا وانما قام بتحليله وتدوينه ، حيث كان يملك رأياً صائباً".
وبين امين ان" الشاعر الكردي الكبير شيركو بيكه س مجد المفكر الراحل الدكتور كمال مظهر في احدى قصائده، عندما وصفه بالانسان المثقف والمؤرخ الكبير على مستوى الكرد والعراق والعالم". وكشف الدكتور عصام فيلي عن أن الراحل كان يؤكد على الوثائق ولا يغفل أهمية المذكرات وقد ساعد في إصدار مذكرات كل من أحمد مختار بابان وفؤاد عارف لكنه كان دائما ما يحذر طلابه وقراءه من الوقوع تحت تأثير أصحاب المذكرات، فالمذكرات مصادر أصيلة ومهمة ولكنْ على الطالب والباحث أنْ يكون سيد مادته وليس عبداً لها". كما تحدث الدكتور صباح كركوكلي قائلاً :ان "الراحل الدكتور كمال مظهر كان له الفضل الكبير في نقل مئات من الوثائق المهمة من الادراج والرفوف الموجودة في دول اسيوية واوروبية بشكل علمي بعد تصحيحها وتقويمها، ناهيك عن العديد من الكتب العلمية التي تركها في رصيده والتي تشهد على جهوده الحقيقية في ذلك ".
يُذكر ان المؤرخ الراحل الدكتور كمال مظهر أحمد كان قد توفي يوم الثلاثاء الموافق السادس عشر من آذار عام 2021 في احد مشافي مدينة بون بألمانيا عن عمرٍ ناهز 84 عاماً، ليخسر الوسط الثقافي والعلمي الكردي والعربي والعالمي على حد سواء أحد أبرز قاماته الذين قدموا خدمات جليلة للتاريخ والثقافة والمعرفة 
الإنسانية .