رحلة محفوفة بالمخاطر لإنتر أمام نابولي

الأحد 18 نيسان 2021 84

رحلة محفوفة بالمخاطر  لإنتر أمام نابولي
 ميلانو: أ ف ب
يخوض إنتر متصدر الدوري الإيطالي لكرة القدم اليوم الأحد رحلة محفوفة بالمخاطر إلى نابولي، مدركاً أن فوزه الثاني عشر توالياً على خامس الترتيب سيقربه أكثر من لقبه الأول منذ عام 2010، في حين يحل يوفنتوس الثالث ضيفاً على أتالانتا الرابع في صراع حسم بطاقة دوري أبطال أوروبا، ضمن المرحلة الـ 31.
يتصدر “نيراتسوري” الدوري برصيد 74 نقطة متقدماً بفارق 11 نقطة عن وصيفه و”جاره” في المدينة ميلان، قبل أن يحل ضيفاً على ملعب “دييغو مارادونا” في نابولي في سعيه لتحقيق انتصاره الـ 12 توالياً، ما يقربه أكثر من اللقب الغالي.
ويحتل يوفنتوس حامل اللقب في الأعوام التسعة الأخيرة المركز الثالث متأخراً بفارق نقطة عن ميلان، إذ ينتظر انتهاء الـ”سيري أ” رسمياً لإسدال الستار على آمال الفوز بلقب عاشر توالياً.
وفاز فريق كونتي في مبارياته الثلاث الاخيرة بمواجهة نابولي في الدوري، في حين يحتل الاخير المركز الخامس برصيد 59 نقطة ويتأخر بفارق نقطتين عن أتالانتا الرابع، صاحب آخر المراكز المؤهلة لدوري الأبطال.
وكان نابولي فاز في 19 من مبارياته الـ 30 الاولى في الـ “سيري أ” للمرة الخامسة فقط، علما أن المرة الاخيرة التي حقق فيها مثل هذا الانجاز أنهى المنافسات في المركز الثالث.
ويستقبل ميلان الوصيف بقيادة مدربه ستيفانو بيولي جنوى الثالث عشر في سعيه لإنهاء معاناته على أرضه.
ولم يفز النادي اللومباردي في “سان سيرو” في غضون شهرين، علماً انه سيخوض اللقاء من دون هدافه السويدي زلاتان إبراهيموفيتش الموقوف.
غير أن دعسة ناقصة من “روسونيري”، يمكن أن تصب في مصلحة الفائز من لقاء يوفنتوس وأتالانتا للتقدم للمركز الثاني، حيث يتواجهان في برغامو.
وتعد هذه المباراة “بروفة” لما سيكون عليه نهائي مسابقة الكأس المحلية في 19 أيار المقبل.
ويتقدم فريق “السيدة العجوز” بفارق نقطة عن أتالانتا، صاحب المركز الرابع الاخير المؤهل إلى المسابقة القارية الأم. ومع بقاء 8 مباريات فقط، يبحث الفريقان عن الفوز من دون أي بديل.
وعلى أتالانتا أن يحذر من نجم يوفنتوس البرتغالي كريستيانو رونالدو الذي كان قد عبّر عن سخطه لعدم هز الشباك برمي قميصه مع نهاية مباراة فريقه أمام جنوى 3-1 في المرحلة السابقة، في سباقه للفوز بلقب أفضل هداف في الدوري، إذ يتصدر القائمة مع 25 هدفاً.