تمديد فترة الترشيح لعضوية «مركز التسوية} و{لجنة الأخلاقيات»

الخميس 06 أيار 2021 165

تمديد فترة الترشيح لعضوية «مركز التسوية} و{لجنة الأخلاقيات»
 بغداد: الصباح الرياضي
 
مددَ رئيس اللجنة الأولمبية الوطنية رعد حمودي فترة الترشيح لرئاسة وعضوية (مركز التسوية والتحكيم الرياضي) و(لجنة الأخلاقيات) الى الخامس عشر من حزيران المقبل.
وأوضح حمودي ان تمديد فترة الترشيح جاءت بناءً على مقتضيات المصلحة العامة، ومنح الملاكات الراغبة بالترشيح مدة أطول بسبب تزامن أيام الشهر الفضيل خلال الفترة الحالية وإعلان خلية الأزمة حظر تجوال مقبل يستمر لعشرة أيام يبدأ في الثاني عشر من شهر آيار الحالي وينتهي في الثاني والعشرين منه. 
وفتحت اللجنة الأولمبية باب الترشيح لهاتين المؤسستين القانونيتين في الحادي والعشرين من نيسان الماضي ولمدة ثلاثين يوماً لكنها مددت الفترة لتغلق في الخامس عشر من حزيران المقبل.
وقال حمودي: إن تأسيس هاتين المؤسستين يأتي في سياق إكمال نصاب المؤسسات القانونية، والانضباطية، المرتبطة باللجنة الأولمبية الوطنية العراقية على وفق قانونها النافذ ذي الرقم (29) لسنة 2019 ونظامها الداخلي ذي الرقم (1) لسنة 2020.
وأوضح حمودي ان كلا المؤسستين ستسهمان في وضع الحلول القانونية الضامنة لحقوق المنظمات الرياضية المنتمية للجنة الأولمبية والأفراد العاملين فيها إزاء أية أزمات أو تقاطعات قد تعتري عمل المنظمات والأفراد. ولفت حمودي الى ان كلا المؤسستين ستعملان بحيادية وشفافية عاليتين وتتمتعان باستقلالية مالية وإدارية مبيناً ان مركز التسوية والتحكيم الرياضي وإجراءاته ستخضع للوائح داخلية يحددها المركز بعد تأسيسه بالتنسيق مع اللجنة الأولمبية والسلطات ذات الصلة بالدولة العراقية على أن تكون تلك اللوائح متوافقة مع المعايير الدولية للوساطة والتحكيم الرياضيين.
وختم حمودي حديثه قائلاً: ان الجمعية العامة للجنة الأولمبية الوطنية العراقية هي من تتولى انتخاب رئيس وأعضاء مركز التسوية والتحكيم الرياضي وكذلك انتخاب أعضاء لجنة الاخلاقيات.
وتجدر الاشارة الى ان (مركز التسوية والتحكيم الرياضي) يتم تأسيسه، وانتداب رئيسه وأعضائه على وفق المعايير المنصوص عليها في المادة (42) من النظام الداخلي للجنة الأولمبية ذي الرقم (1) لسنة 2020 حيث يتولى (المركز) مهمة فض المنازعات بين مؤسسات الحركة الأولمبية وأفرادها على وفق الميثاق الأولمبي ومجلس التحكيم الرياضي الدولي. 
 ويتألف مركز التسوية والتحكيم الرياضي من رئيس وخمسة أعضاء حيث يشترط حصول الرئيس على شهادة عليا بالقانون، كما يشترط بعضوين من الحاصلين على شهادة عليا بالتربية البدنية وعلوم الرياضة، وثلاثة أعضاء من حملة الشهادة الجامعية، على أن يمتلك الرئيس والأعضاء خبرة لا تقل عن عشرة أعوام في المجال الرياضي، بينما تتألف لجنة الأخلاقيات من خمسة أعضاء ثلاثة منهم من الشخصيات القانونية وإثنان من الخبراء الرياضيين.
يشار الى ان رئيس وأعضاء كلا المؤسستين يتم انتخابهم من قبل الجمعية العامة للجنة الأولمبية على يكونوا من غير العاملين في المؤسسات الرياضية الحكومية وغير الحكومية.