جيرمان يطمح للدفاع عن لقب كأس فرنسا

الأربعاء 12 أيار 2021 83

جيرمان يطمح للدفاع عن لقب كأس فرنسا
 باريس: أ ف ب
يدرك باريس سان جيرمان حين يحل ضيفاً اليوم الأربعاء على مونبلييه في ذهاب نصف نهائي مسابقة كأس فرنسا لكرة القدم، أنه أمام شبح الخروج من الموسم خالي الوفاض للمرة الأولى منذ 2012، في حال لم يقدم كل ما لديه من أجل الوصول الى النهائي للمرة الثانية توالياً والـ19 في تاريخه.
 
وبعدما ودع مسابقة دوري أبطال أوروبا من نصف النهائي بخسارته ذهاباً وإياباً أمام مانشستر سيتي الإنكليزي، تلقى سان جيرمان صفعة قاسية بتعادله مع مضيفه رين 1-1 في الدوري المحلي، ما جعله متخلفاً عن ليل المتصدر بفارق ثلاث نقاط قبل مرحلتين على ختام الموسم.
ونتيجة إلغاء مسابقة كأس الرابطة التي أحرز لقبها ست مرات في المواسم السبعة الماضية، بهدف تخفيف ضغط المباريات على اللاعبين، انحصر طموح فريق المدرب الأرجنتيني ماوريسيو بوكيتينو بالدفاع عن لقبي الدوري والكأس.
لكن مصيره في “ليغ 1” لم يعد بين يديه حتى لو فاز بمباراتيه الأخيرتين على رينس وبريست، ما يجعل تركيزه مضاعفاً على مباراة ملعب مونبلييه الذي خسر مواجهاته الأربع الأخيرة مع نادي العاصمة (جميعها في الدوري).
وبدا بوكيتينو محبطاً بعد التعادل مع رين، بالقول: “كان هذا الموسم متقلباً صعوداً وهبوطاً”، مشدداً على أن التعثر ليس له علاقة بالروح المعنوية المتردية لفريقه نتيجة الخروج من نصف نهائي دوري الأبطال لأن “فريقاً مثل باريس سان جيرمان لا يمكن أن يتأثر بهذا الأمر».
وتابع: “لا يمكن التفكير بما حصل قبل أربعة أو خمسة أيام”، قبل أن يستطرد: “لكن إذا كانت هذه هي الحالة (أي أن الفريق متأثر بالخروج من دوري الأبطال)، فيجب إعادة التفكير بالأمور».
ومن المؤكد أن بوكيتينو كان يمني النفس بوضع أفضل له في نادي العاصمة بعد قرابة خمسة أشهر على توليه المهمة خلفاً للألماني توماس توخل الذي قاد الفريق الى نهائي دوري الأبطال الموسم الماضي، ثم كرر هذا الأمر حالياً مع فريقه الجديد تشلسي الإنكليزي.