فريق القاسم يواجه بغداد للهروب من شبح الهبوط

الاثنين 21 حزيران 2021 121

فريق القاسم يواجه بغداد للهروب من شبح الهبوط
 متابعة: محمد عجيل 
 
يلتقي اليوم في ملعب التاجي فريقا القاسم وامانة بغداد في مباراة تجري بينهما في ملعب الامانة بالعاصمة بغداد ضمن الدور الثاني والثلاثين من دوري الدرجة الممتازة بكرة القدم.
 فريق القاسم لا يزال قابعا في المركز الثامن عشر برصيد 28 نقطة وهو بذلك بحاجة الى النقاط الثلاث من اجل تحسين موقعه والهروب من شبح الهبوط، بينما يحل امانة بغداد في المركز السابع برصيد 41 نقطة مطمئنا على تواجده مع الكبار في الموسم المقبل.
 واستغل مدرب كرة القاسم قصي منير فترة توقف الدوري التي استمرت قرابة شهرين من اجل الاعداد الامثل للمباراة وخاض عدة لقاءات ودية مع الطلبة ونفط الوسط للوقوف على مكامن الخلل والقوة، لكنه في الوقت ذاته لم يخف تخوفه من النقص الفني الذي يعاني منه فريقه بسبب غياب المهاجم الهداف الذي يمكنه ترجمة الفرص الى انجاز، مما دفعه الى تعزيز تواجد المحترف السنغالي ديمبا في اكثر من مباراة لغرض خلق فرصة للانسجام وتهيئة ظروف الفوز.
 وعن لقاء امانة بغداد قال منير: إنه “مهم للغاية وأرى فيه الطريق الذي قد يمكننا من الابتعاد عن قاع القائمة والصعود مرتبتين في الاقل مع الاخذ بعين الاعتبار تعثر نتائج فريق الطلبة في الدوري، إذ يعد الاقرب الى فريقنا بالمنافسة على خطف بطاقة البقاء موسما اخر”، وكشف منير عن ابعاد ثلاثة لاعبين بقرار منه عشية المباراة، وهم احمد نعيم واثير صالح وعلي حسن لاسباب قيل انها تتعلق بمحاولتهم فرض سياسة الامر الواقع في مواجهة نفط الوسط الودية من خلال مطالبتهم بإلحاح بالمشاركة الكاملة في اللقاء.
 من جهته اشاد مدرب حراس مرمى القاسم علي حسين جليل بالمعنويات العالية لفريقه وقال: إن “فترة توقف الدوري كانت مهمة للغاية لغرض وضع النقاط على الحروف والاقتراب اكثر من جاهزية اللاعبين، واضاف ان الفريق كان ينقصه الكثير ومرحلة اختيار لاعبيه كانت خاطئة، ومنهم من لا يستحق ان يلعب في الدوري، لكننا والحمد لله تمكنا من اعادة الثقة له، وهدفنا الاساس هو بقاؤه مع الكبار، والجميع يدرك صعوبة هذه المهمة لان الادوار المقبلة ستشهد صراعا كبيرا يشبه الى حد بعيد صراع فرق المقدمة.