عين صوباشي.. ملاذ الهاربين من لهيب الصيف

السبت 17 تموز 2021 153

عين صوباشي.. ملاذ الهاربين من لهيب الصيف
 الموصل: شروق ماهر
 
تتعدد الأماكن السياحية التي يقصدها الناس في الموصل، ومنها عين ماء صوباشي، تلك البحيرة الصغيرة الساحرة، التي تتحول في ايام لهيب الصيف الى ملاذ للسائحين من الموصل وخارجها، فضلا عن اروائها بساتين التين المنتشرة على جنبيها من منبعها في اسفل قلعة تلعفر حتى مصبها في غابات المدينة.
ويقول المشرف على ادامة وترميم هذه العين الربانية علي حسين لـ «الصباح» ان «العين تعد من المواقع السياحية العامة والمهمة في القضاء، اذ تتدفق مياه صوباشي من بين الصخور بمعدل 25 مليون م3 في السنة، وتمتد من واد طويل، حيث تروي مساحات واسعة من البساتين بمساحة 500 دونم، وتعد مياهها صحية لما تحويه من نسبة الملوحة».
مضيفا «يقصد صوباشي زوار وسياح من كل حدب وصوب، خصوصا من محافظاتنا الجنوبية الذين يأتون من خلال مجاميع سياحية، للسباحة في العين التي يعتقد انها تعالج بعض الأمراض ومنها الأكزمة وحساسية الجلد».
السائح من محافظة كربلاء المقدسة حسين علي اخبرنا ان «العين هي جنة الله سبحانه وتعالى، وهي مكان مناسب للهروب من لهيب الصيف وكذلك الاستمتاع بالمياه الباردة التي تنعش الروح، ولا ننسى اهالي تلعفر الذين يستقبلوننا بكل ترحاب ومحبة».
وتبين ام احمد( 66)عاما من قضاء تلعفر، ان «الله قد انعم على منطقتنا بهذه المياه الخارجة من الينابيع والصخور في منطقة صوباشي، وتعد معلما نفخر به في المدينة، وكذلك هي باب للرزق لكثرة السائحين الوافدين على المنطقة، وخصوصا في هذه الأيام الحارة من الصيف».
وتضيف «يقصد الأهالي صوباشي يوميا، منذ دخول شهر حزيران ولغاية ايلول، ونشكر الله سبحانه وتعالى الذي انعم علينا بخيراته، وجعل  في هذه الينابيع علاجاً للعباد».