الطردي والعكسي

الثلاثاء 27 تموز 2021 263

الطردي والعكسي
حسن العاني 
 
عبر تجربتي الطويلة مع الحياة، اعتقد بأن لا متعة تضاهي جلسة الأصدقاء، حيث المرح والمزاح والتسلية والنقاش والحوار الجاد وتبادل الأفكار والاختلاف والاتفاق، وكلما تنوعت اهتمامات الأصدقاء وثقافاتهم كلما اكتسبت الجلسات مزيداً من المتعة والفائدة.
كان صديقنا عبد الحسن الغرابي هو سيد الاحاديث والحوارات والمرح، وهو يستعين بحركات تمثيلية ظريفة عبر يديه واصابعه وعينيه وجسده وعبارته الاثيرة (خلونه بالموضوع)، والرجل الذي كان مدرساً لمادة الفيزياء قبل تقاعده، متنوع القراءات، وشديد الميل الى الفلسفة على وجه الخصوص، ومع ان بعض طروحاته لا تخلو من عجالة او عدم دراية كافية، ولكنه يدافع عن كل فكرة او رأي يصدر عنه دفاعاً يبلغ حد التعصب الاعمى، ولا يتوانى بطريقة مازحة أن يقول لمن يخالفه الرأي [اسكت ابني ... انت ابن البارحة] مع ان (خصمه) في النقاش قد يكون اكبر عمراً منه!.
لا اذكر كيف ورد مصطلح (الطردي والعكسي) في اثناء احد النقاشات التي جرت قبل أسابيع قليلة، وكان هذا المصطلح هو الأكثر شيوعاً في مادة الرياضيات – كان اسمها على أيامنا قبل ستين سنة مادة الحساب – وسرعان ما تلقف الغرابي هذا الموضوع، ووصف - بطريقته التي لا تخلو من مبالغة- المصطلح قائلاً [يا جماعة هل تعرفون بأن {الطردي والعكسي} قانون كوني ثابت يسري على كل شيء في الحياة]، وراح يضرب لنا امثلة عن (العكسي) كنا في غنى عنها، ففي الشتاء على حد تعبيره يحتاج الانسان الى (مزيد) من الملابس ووسائل التدفئة كلما (انخفضت) درجات الحرارة، ومثال ذلك كلما (ارتفع ) سعر الدولار (انخفض) سعر الدينار، أما الطردي فأوضح مثال له : كلما اجتهد الطالب في دروسه نال درجة اعلى او حصل على الكلية التي يتمناها، وقاطعه احدنا [مولانا .. شنو الطردي والعكسي قانون كوني ثابت؟! هذا كلام غير صحيح ، بدليل ان واردات الدولة من الضرائب والجمارك والمنافذ الحدودية والنفط كلها (صعدت) بينما حياة المواطن الاقتصادية والمعاشية في (نزول) ]، نظر اليه زميلنا بحيرة ولم يجد الرد المقبول، لذلك قال له [ارجوك ابعدنا عن السياسة وخلينه بالموضوع!] وضحكنا، وقبلنا ضحك 
الغرابي.