طلبة الثالث المتوسط يشكون صعوبة الأسئلة

الاثنين 02 آب 2021 569

طلبة الثالث المتوسط يشكون صعوبة الأسئلة
 بغداد: اسراء السامرائي 
 
شكا عدد من طلبة الثالث المتوسط  من صعوبة اسئلة مادة اللغة العربية التي ادوا امتحانها يوم امس الاحد، بينما اكدت وزارة التربية انها منهجية وتراعي ظروفهم ووضع البلاد بسبب جائحة كورونا.
وبدأت امس الاحد، الامتحانات الوزارية النهائية للصف الثالث المتوسط بدورها الاول للعام الدراسي الحالي (2020 – 2021) في بغداد ومحافظات البلاد كافة بمشاركة ما يقرب من 650 ألف طالب وطالبة. وقال عدد من الطلبة ضمن مراكز امتحانية بمناطق:  البياع والسيدية والشعب لـ"الصباح": إن "اسئلة مادة اللغة العربية التي بلغ عددها سبعة، كانت صعبة وتحوي افرع عدة، وبالتالي لا يمكن حلها بالكامل ضمن الوقت المحدد"، مضيفين ان "اسئلة قواعد اللغة العربية الثلاثة تضم 13 فرعا، وعدد فروع سؤالي مادة الادب والنصوص، كانت سبعة".
ودعوا وزارة التربية الى "مراعاة ما مروا ويمرون به من ظروف صعبة خلال العام الدراسي، في مقدمتها اعتمادهم على التعليم الالكتروني اكثر من الحضوري، ما عدوه غير ملائم مع وجود اسئلة صعبة"، مبينين ان "هذا النوع من الاسئلة بحاجة الى دوام مستمر وطبيعي في المدارس ليتمكنوا من حلها". 
وكانت وزارة التربية قد قررت دخولا شاملا لطلبة الثالث المتوسط، والامتحان سيكون بأربعة فحوص هي اللغتان العربية والانكليزية والرياضيات والكيمياء، بينما حذفت مادة الفيزياء، ويكون الطالب مكملاً في الدور الأول اذا كان راسباً في فحص واحد او اثنين من الفحوص الاربعة.
من جانبه، اوضح المتحدث الرسمي باسم الوزارة حيدر فاروق السعدون لـ"الصباح" أن "الاسئلة التي اعدت لطلبة الثالث المتوسط، كانت من ضمن المنهاج المقرر، وراعت فيها الوزارة الوضع العام للبلاد وما مر به الطلبة من ظروف بسبب جائحة كورونا".