مشكلة الصوت في الحفلات

الثلاثاء 03 آب 2021 267

مشكلة الصوت في الحفلات
سامر المشعل 
رافقت المطربين والعازفين مشكلة ازلية، وهي عملية ضبط الصوت على المسرح في الحفلات والمهرجانات، ولا تزال هذه المشكلة سارية المفعول حتى هذه اللحظة.
معظم المطربين اذا لم نقل جميعهم عانوا من مشكلة الصوت، ووقعوا باحراجات أثناء الغناء المباشر امام الجمهور.. اما ينقطع الصوت فجأة أو تحدث «جزة» تزعج المستمعين أو يرتفع صوت الموسيقى على صوت المطرب أو العكس.. وغيرها من مشكلات الصوت، حتى أصبحت ظاهرة تؤرق المطربين والعازفين، وتجعلهم يتخوفون من هذه المفاجأة اثناء الحفل.
هندسة الصوت مهمة جدا وهي من شأنها أن تنجح الحفل أو تفشله.. ومهما كان صوت المطرب جميلا، فاذا لم يكن جهاز الصوت جيدا ويقف عليه مهندس صوت محترف، فسوف يخرج الصوت سيئا. ومهما كانت الفرقة الموسيقية فيها عازفون مبدعون، فربما تضيع اصوات بعض الآلات اثناء الحفل ويضيع جهد العازف، وهذا من شأنه ان ينعكس على نفسية المطرب والعازف بشكل سيئ.
عادة ما يهتم المطرب بتفاصيل الحفل من جلب عازفين جيدين ومكان راقٍ واختيار اغانيه بعناية وشياكته، ويتدرب جيدا مع الفرقة الموسيقية، لكنه يهمل أن يأتي بـ «مونيتر ستيج» يقوم بضبط الصوت، ويكون هناك مسؤول عن اخراج الصوت بشكل متقن ومحترف بحيث يظهر صوت المطرب مع الموسيقيين بشكل نقي ومثالي.
مهندس الصوت هو مهني متخصص في ضبط الصوت، ويعمل بشكل علمي وفيزيائي ضمن خبرته على ضبط صوت كل آلة موسيقية، ويعطيها الدرجة المناسبة ويقوم بمهمة توزيع المايكات وجهاز الصوت بشكل صحيح في القاعة وضبط صوت المطرب مع الفرقة الموسيقية، بحيث يكون الصوت منسجما ومتناسقا قبل يوم من موعد الحفل. يأخذ بنظر الاعتبار مساحة القاعة وعدد الحضور وترددات كل آلة موسيقية، ويتم ضبط الصوت ازاء ذلك ويظل يتابع وضعية الصوت اثناء الحفل، فربما ينزل صوت إحدى الالات الموسيقية فيعمل على معالجة أي طارئ يحدث على الفور.
ومن أجل ان يحصل المطرب على اخراج صوتي مثالي، عليه أن يستعين باجهزة صوت حديثة ومتطورة وخبير في هندسة الصوت يعمل على ضبط الصوت بشكل محترف.
مطربونا ما زالوا غير مبالين بهندسة الصوت، وبعضهم لا يعرف ما اهمية «مونيتر ستيج»، لذلك تجد اغلب الحفلات والمهرجانات تفتقد للصوت الجيد واغلبها يكون غير صالح للبث والعرض.
وهناك خطأ شائع عادة ما تنتهجه الفضائيات وهي تقوم بتسجيل الحفل أو المهرجان من خلال مايك الكاميرا، فيظهر الصوت بجودة ضعيفة.
وعلى العكس من ذلك نجد أن الحفلات التي تقيمها شركة روتانا لمطربيها تكون ناجحة وذات جودة عالية من حيث الصوت والصورة، وتستفيد منها كمادة تلفزيونية تدعم فيها قنواتها أو ممكن بيعها على القنوات والشركات الاخرى، ذلك لان شركة روتانا تعتمد «مونيتر ستيج» حديثا ومتطورا، ومهندس صوت محترفا فتحصد نتائج جيدة.