العثور على تمثال خشبي عمره 1600 عام

السبت 21 آب 2021 236

العثور على تمثال خشبي عمره 1600 عام
 ايرلندا: وكالات
 
أعلن عدد من علماء الآثار الأيرلنديون، العثور على تمثال خشبي منحوت، يزيد عمره عن 1600 عام، على بعد نحو ستة كيلومترات من مستوطنة ملكية تعود لعصور ما قبل التاريخ.
وكشف العلماء عن أنه تم نحت التمثال من جذع شجرة بلوط، وهو شخصية مجسمة برأس دائري صغير، وأكتاف ضيقة وجسم طويل مغطى بشقوق أفقية عميقة، يعود إلى العصر الحديدي، وفقا لوكالة سبوتنيك الروسية.
وتم اكتشاف عصور ما قبل التاريخ في أيرلندا من خلال الأدلة الأثرية التي نمت بمعدل متزايد خلال العقود الماضية، يبدأ الأمر بأول دليل على وجود بشري في أيرلندا نحو عام 10500 قبل الميلاد، وينتهي مع بداية السجل التاريخي نحو عام 400 ميلادي.
ومن جهة أخرى اكتشف علماء الآثار في مدينة تيوتيهواكان الأثرية القديمة الواقعة قرب مكسيكو سيتي في وسط المكسيك، باقات نباتات عمرها من 1800 إلى ألفي عام، وتشير صحيفة  Daily Mail، إلى أن علماء الآثار عثروا على هذه الباقات على عمق 18 مترا تحت مبنى المعبد المخصص لـ كيتزالكواتل ومعناها "الثعبان ذو الريش"  أحد الآلهة المهمة في عصر أميركا الوسطى القديمة.
ويعتقد الخبراء، أن هذه النباتات قد تكون بمثابة تكريم لـ كيتزالكواتل، لأن السكان المحليين كانوا يعتقدون أن هذا الإله أهدى الذرة للبشر، وشارك في خلق الناس، ووفقا لعالم الآثار سيرجيو جوميز من المعهد الوطنى المكسيكي للأنثروبولوجيا والتاريخ، حفظت سيقان النباتات بحالة جيدة.
وقال سيرجيو جوميز، عثرنا على أربعة باقات بحالة جيدة جدا، مربوطة بحبال يحتمل أنها مصنوعة من القطن، وهذا اكتشاف مهم جدا، لأنه يؤكد على أنه فى هذا المكان كانت تقام طقوس دينية، لذلك يتعين على الفريق العلمى تحديد من قدم هذه الهدايا.
ويذكر أن علماء الآثار يعملون فى هذه المدينة الأثرية القديمة منذ 12 عاما ، درسوا خلالها التربة القديمة وتركيب الصخور والأهرامات وأنقاض القصور، من أجل العثور على أدلة عمن عاش فيها ذات يوم، حسب ما ذكرت روسيا اليوم، ويعتقد العلماء، أن هذه المدينة بنيت عام 100 قبل الميلاد، واستمرت حتى القرن الثامن الميلادي.