6 تشرين الأول موعداً أخيراً لتسليم البطاقة البايومترية

الأحد 19 أيلول 2021 281

6  تشرين الأول موعداً أخيراً لتسليم  البطاقة البايومترية
 بغداد : هدى العزاوي
 
أعلنت رئيسة المراقبين في بعثة الاتحاد الاوروبي لمراقبة الانتخابات العراقية فيوال فون كرامون، أمس السبت، أن البعثة لن تتدخل أو تؤثر في العملية الانتخابية وانما ستقوم بتحليل مستقل وشامل للعملية، بينما أعربت المفوضية العليا المستقلة للانتخابات عن أملها بتوزيع قرابة 3 ملايين بطاقة بايومترية متبقية لديها بين الناخبين قبل تاريخ 6 تشرين الاول المقبل الموعد النهائي لتسليم البطاقات.
وذكرت بعثة الاتحاد الأوروبي في بيان، أنّ "رئيسة الراصدين في بعثة الاتحاد الاوروبي فيوال فون كرامون افتتحت بعثة الاتحاد الاوروبي لرصد الانتخابات البرلمانية العراقية 2021 في مؤتمر صحفي ب‍بغداد".
وقالت كرامون  : إن "هذه البعثة تعتبر أول رصد من الاتحاد الاوروبي إلى العراق، ويمكن اعتبارها تأريخية وانها علامة واضحة على التزام الاتحاد الاوروبي الجاد بدعم انتخابات سلمية وذات مصداقية وشفافة في البلاد".
وتابعت، "سيمثل هذا التصويتُ الهامُّ علامة فارقة أخرى للعراق، والاتحاد الاوروبي ملتزم بقيادة هذه المهمة"، معربة عن فخرها بـ"مرافقة شعب العراق طوال العملية".
وأكدت كرامون "أننا لن نتدخل أو نؤثر في العملية بأي شكل من الاشكال، هذه انتخابات  ابناء الشعب العراقي ونحن هنا للمتابعة والتحليل"، وأوضحت أن "مهمة الاتحاد تتمثل في إجراء تحليل مستقل وشامل للعملية الانتخابية، وستقوم البعثة أيضا بتقييم مدى توافق العملية مع القانون العراقي والمعايير الدولية والاقليمية للانتخابات الديمقراطية التي وافق عليها العراق".
وبينت أن "راصدي الاتحاد سيركزون على الاطار القانوني، وادارة الانتخابات والحملات،ووسائل الإعلام التقليدية والاجتماعية، والتصويت والعد واعلان النتائج"، مؤكدة "سيبقى راصدو الاتحاد الاوروبي في البلاد لعدة أسابيع بعد يوم الانتخابات لمراقبة معالجة الاعتراضات الانتخابية المحتملة وغيرها من التطورات اللاحقة للانتخابات".
وأشار البيان إلى "وصول الفريق الأساسي المكون من اثني عشر محللا في 28 آب، وفي أوائل ايلول، انضم إليهم 20 راصدا طويل الامد، وسيتم تعزيز البعثة براصدين معينين محليا لفترات قصيرة، من السلك الدبلوماسي ووفد من البرلمان الاوروبي، وبذلك يرتفع عدد راصدي الاتحاد الاوروبي في يوم الاقتراع إلى نحو 80 راصدا من الدول الاعضاء في الاتحاد الاوروبي وكذلك من كندا والنرويج".
كما أكد بيان البعثة أن "الاتحاد الأوروبي لرصد الانتخابات سيعلن النتائج الأولية في بيان أولي بعد فترة وجيزة من الانتخابات، وهنالك تقرير نهائي مع توصيات الانتخابات المقبلة - سيتم نشره بعد الانتهاء من العملية الانتخابية".
إلى ذلك، قالت مساعد الناطق الاعلامي لمفوضية الانتخابات نبراس ابو سودة لـ"الصباح": إن "المفوضية تعمل على توزيع البطاقات البايومترية من خلال مراكز التسجيل التابعة لها في عمود البلاد والبالغة 1079 مركزا، وستستمر المفوضية في عملية التوزيع حتى 48 ساعة قبل يوم الاقتراع الخاص، أي تتوقف  المفوضية عن توزيع البطاقات البايومترية في 6 - 10 - 2021  استعداد لتهيئة المراكز ومحطات الاقتراع".
وأضافت، "بدأت المفوضية تسليم هذه البطاقات منذ الخامس من آب الماضي، والعدد الذي تم تسليمه على وجه التقريب 14 مليونا من أصل 17 مليونا أي ما يعادل 70 % من عدد المطبوع الكلي".
وأوضحت أن "البطاقة البايومترية يمكن أن تسترد من الناخب وتسلم بطاقة بايومترية أخرى في حالة تغيير البيانات النصية كالعنوان ومحل السكن وإذا ما كان الشخص عسكريا وتحول الى مدني عند التقاعد او العكس".
في غضون ذلك، قال رئيس جهاز الأمن الوطني عبد الغني الأسدي: إن البصرة أكملت الاستعدادات لتأمين 
الانتخابات.
وأكد الاسدي خلال مؤتمر صحفي مشترك عقده مع المحافظ اسعد العيداني والقادة الامنين أمس أنه "ناقش مع حكومة البصرة المحلية ومحافظها والقادة الامنيين مواقع الاقتراع وتحضير خطة أمنية محكمة لتغطية هوامش المفاجآت التي قد تحدث هنا 
وهناك".