دعايات مرشحي النجف تشوِّه الأماكن العامة والمفوضيَّة تستعين بالبلديَّة لإزالتها

الاثنين 20 أيلول 2021 209

دعايات مرشحي النجف تشوِّه الأماكن العامة والمفوضيَّة تستعين بالبلديَّة لإزالتها
 النجف الاشرف: الصباح
 
في ظلِّ تواصل السباق للانتخابات التشريعية المزمع إجراؤها في العاشر من تشرين الأول المقبل، رصد النجفيون العديد من المخالفات في حملات الدعاية للمرشحين، ووثقوا بعضها على مواقع التواصل الاجتماعي تتعلق باستغلالهم الحدائق العامة والجزرات الوسطية، في وقت شكلت فيه مفوضية النجف لجانا مركزية لمراقبة الدعايات واستعانت بالبلدية لازالة المخالف منها.
وقال لفيف من المواطنين لـ”الصباح”: إنَّ “بعض المرشحين يضعون صورهم وبوسترات الدعاية في الحدائق العامة، اذ يقومون بحفر الأرض المزروعة ويثبتون هذه الصور بالاسمنت ما يؤدي إلى تخريب هذه الحدائق”. 
وبينوا أنَّ “هناك مرشحين يبالغون في وضع الصور من حيث العدد والحجم، على الرغم من أنَّ معظم الناخبين لا يصوتون للمرشح على اساس صوره في الشوارع او دعايته الانتخابية، وإنما كل ناخب يحسم قراره من خلال معايير 
خاصة به”. 
من جانبه، اكد مكتب مفوضية الانتخابات في النجف، انه يرصد هذه المخالفات ويوثقها يوميا.
وقال المتحدث الإعلامي للمكتب حيدر طوير، لـ”الصباح”: إنه “تم تشكيل لجنة مركزية في المكتب لرصد الدعاية الانتخابية للمرشحين، كما انبثقت لجان عن مراكز التسجيل وعددها 30 مركزا موزعة حسب الموقع الجغرافي في عموم المحافظة، تقوم برصد المخالفات وترفعها للجنة المركزية”.
واشار إلى أنَّ “المكتب يقوم بتبليغ المرشح بضرورة إزالة المخالفة خلال ثلاثة أيام، وبعكسه يتم رفع المخالفة إلى المكتب الوطني ليتخذ مجلس المفوضين القرار بشأنها وفقا للقانون”. واضاف طوير “أنَّ المفوضية اعتمدت اجراءات اخرى منها التنسيق مع البلديات وبلدية النجف لوضع الضوابط التي يجب على المرشح الالتزام بها في دعايته الانتخابية، ومن خلال هذا التنسيق تتم الاستعانة بالبلدية لازالة المخالفات لأنها تمتلك الأجهزة التنفيذية للقيام بذلك”. 
ونوه بأنَّ “معظم المرشحين يزيلون المخالفات عند تبليغهم بها من قبل المفوضية”. 
أما بلدية النجف وعلى لسان مدير وحدتها الإعلامية بشار السوداني، فقد قامت بتوقيع محضر مشترك مع البلديات ومكتب المفوضية للعمل على رصد المخالفات في الدعاية الانتخابية. 
واوضح السوداني، أنَّ اهم هذه المخالفات التي تم رصدها وضع الدعايات في الجزرات الوسطية، وبناء قواعد الصور بالاسمنت ومواد البناء الاخرى، وكذلك وضعها في الحدائق العامة او الأماكن التي تؤثر في حركة المرور في الشوارع. 
ولفت إلى أنَّ “ملاكات البلدية قامت بإزالة العديد من هذه المخالفات التي تم رصدها وهي مستمرة في ذلك بعد التنسيق مع مفوضية
الانتخابات”.