الأربعاء.. مفوضيَّة الانتخابات تُجري محاكاة الاقتراع الأخيرة

الاثنين 20 أيلول 2021 298

الأربعاء.. مفوضيَّة الانتخابات تُجري محاكاة الاقتراع الأخيرة
 بغداد: محمد الانصاري
 المحافظات: شروق ماهر ونهضة علي وعباس رضا الموسوي
تستعد المفوضيَّة العليا المستقلة للانتخابات لإجراء المحاكاة الثالثة والأخيرة يوم الأربعاء 22 من الشهر الحالي، مبينة أن عدد الإعلاميين المعتمدين والمراقبين المحليين ووكلاء الكيانات السياسية والمراقبين الدوليين يبلغ قرابة 45 ألف شخص. 
 
وأوضحت المفوضية في بيان: أنها "تستعد لإجراء المحاكاة الثالثة والأخيرة يوم 22 من الشهر الحالي في عموم العراق بواقع محطتين في كل مركز تسجيل البالغ عددها (1079) والتابعة لمكاتب المحافظات الانتخابية كافة، بحضور الشركة الكورية المصنعة للأجهزة الالكترونية الانتخابية والشركة الألمانية الفاحصة ومكتب الأمم المتحدة للمساعدة الانتخابية والوكالة الدولية للنظم الانتخابية (آيفيس)، فضلاً عن الأمن السبراني".
وأضافت أنَّ "فريق الأمم المتحدة للمساعدة الانتخابية (UNAMI)  يواصل متابعة عمل مكاتب المحافظات الانتخابية لتقديم الدعم والمشورة الفنية وزيارة المخازن التابعة لها، للاطلاع على آلية خزن المواد اللوجستية من أجهزة الفرز والعد الالكتروني وأجهزة التحقق وأجهزة الإرسال والصناديق وغيرها، مؤكدين ضرورة توفير مستلزمات السلامة الوقائية كافة".
ولفتت إلى أنَّ "مكاتب المفوضية مستمرة باعتماد وإصدار الهويات التعريفية لكل من الإعلاميين المحليين الذين بلغ عددهم (164) إعلامياً والمراقبين المحليين الذين بلغ عددهم (1455) مراقباً واعتماد وكلاء الأحزاب السياسية، إذ بلغ عددهم (42817) وكيلاً، فضلاً عن اعتماد المراقبين الدوليين الذين بلغ عددهم (244) مراقباً و(133) إعلامياً دولياً في المكتب الوطني لمفوضية الانتخابات".
وذكرت أنها "قررت عدم السماح للناخبين كافة بحمل الهواتف الذكية عند دخولهم إلى مراكز الاقتراع، حفاظاً على إرادة الناخبين وسرية تصويتهم واختيارهم".
وشدد مجلس المفوضين بحسب البيان على أنَّ "مفوضية الانتخابات ستتخذ الإجراءات القانونية اللازمة بحق كل من يخالف شروط الحملات الانتخابية ولا يلتزم بالأنظمة والتعليمات الصادرة عنها".
إلى ذلك، استقبل رئيس مجلس المفوّضين القاضي جليل عدنان خلف، في مقر المفوضية ببغداد، سفير اليابان في العراق كوتارو سوزوكي، لبحث دور اليابان في دعم العملية الانتخابية في العراق من خلال المشاركة في المراقبة الدولية.
وذكر بيان للمفوضية أنَّ "خلف شدد خلال اللقاء على أهمية المراقبة الدولية للعملية الانتخابية، كي يجري تقديم التقارير التقييمية للعملية الانتخابية بكلّ حرية وحيادية من أجل تأكيد نزاهة الانتخابات وشفافيتها". 
بدوره، قال المتحدث باسم قيادة العمليات المشتركة اللواء تحسين الخفاجي: إنَّ "قراراً صدر بإيقاف أي تنقلات للمنتسبين بين الوحدات وإيقاف الإجازات منذ شهرين لحين انتهاء الانتخابات لأن هذه التنقلات تؤثر في عملية الاقتراع".
إلى ذلك، أثنى رئيس جهاز الأمن الوطني عبد الغني الاسدي، أمس الاحد، حال وصوله إلى محافظة نينوى على دور استتباب الامن في عموم محاور المحافظة.
 وقال الأسدي في تصريح صحفي خلال جولاته الميدانية في عموم نينوى: إنَّ "وجوده في نينوى من أجل الإشراف على تأمين مراكز الاقتراع من أجل خوض العملية الانتخابية خلال الشهر المقبل".
أما في الديوانية، فأعلنت مفوضية الانتخابات في المحافظة تشكيل لجنة إعلامية لدعم الجهد الوطني المتعلق بالانتخابات البرلمانية، وتم اختيار مراسل "الصباح" رئيساً لتلك اللجنة.
وقال مدير مفوضية الانتخابات في محافظة الديوانية فارس العطية في حديث لـ"الصباح": إنَّ "تشكيل اللجنة الاعلامية لدعم الجهد الوطني المتعلق بالانتخابات البرلمانية يعد حدثا مهما لم تشهده الدورات الانتخابية السابقة"، مشيرا إلى "ضرورة تضافر جميع الجهود لإنجاح الانتخابات البرلمانية المقبلة خصوصا الجهد الاعلامي الذي يزيد من حجم المشاركة ويرفع من مستوى الشفافية وينقل الاحداث الجارية بشكلها الحقيقي".
من جانبه، قال مسؤول اعلام المفوضية في مكتب كركوك علي عباس لـ"الصباح": إنَّ "مكتب كركوك لمفوضية الانتخابات أكمل التحضيرات والاستعدادات لتهيئة الاجواء الانتخابية ومراكز الاقتراع والاجهزة الالكترونية الخاصة بالاقتراعين الخاص والعام"، لافتاً إلى أنَّ "نسبة توزيع البطاقات البايومترية بلغت 
90 %".