مطالب بتشريع قانون مناهضة العنف الأسري

الأحد 26 أيلول 2021 286

مطالب بتشريع قانون مناهضة العنف الأسري
 بغداد: شيماء رشيد 
 
طالب عضو لجنة الأمن والدفاع النيابية سعران الاعاجيبي الحكومة بتشكيل لجان لإعادة التحقيق في القضايا المهمة، داعيا الى تشريع قانون مناهضة العنف الأسري. 
وكانت وكالة الاستخبارات والتحقيقات الاتحادية، قد تمكنت من إلقاء القبض على الأب الذي قام بتعنيف ولده بشدة ووحشية، وإجراء التحقيقات القانونية والأصولية معه تمهيدا لإحالته على القضاء.
وقال الاعاجيبي، في حديث لـ"الصباح": إن لجنته تطالب الجهات التنفيذية بتشكيل لجان لإعادة النظر في القضايا المهمة، مشيرا الى ان هناك آلاف القضايا في المحاكم تحتاج الى اعادة التحقيق فيها.
واوضح ان قضية متهم بابل الذي انتزعت منه الاعترافات بالقوة، يجب أن تكون درساً لكل ضباط التحقيق، برغم أن ضابط التحقيق لا يتحمل وحده المسؤولية، بل القاضي أيضا يفترض به التأكد، مشيرا الى أن هذه القضية سوف تؤثر في مجريات التحقيق مستقبلا وسيكون التعامل بحذر مع المتهم خلال انتزاع اعترافاته.
وبالترافق مع هذا الطلب، اكد الخبير القانوني علي التميمي، الحاجة الى تشريع قانون العنف الاسري، بعد انتشار ظاهرة تعذيب الاطفال والنساء في البلاد.
واوضح التميمي، في بيان، ان المادة 41 من قانون العقوبات التي تتيح للزوج والآباء والمعلمين حق التأديب في حدود الشرع والقانون، نص فضفاض يساء استخدامه ويجعل المحكمة مقيدة في مساءلة تلك الفئات لوجود هذا النص، في حالة ممارستهم للعنف الأسري، مشيرا الى انه تم الطعن في هذه المادة أمام المحكمة الاتحادية لمخالفتها المواد 14 و29 و30 من الدستور لكنها ردت من هذه المحكمة.
واضاف ان الامم المتحدة اعربت عن قلقها من تنامي ظاهرة العنف الاسري ضد الأطفال منذ ظهور وباء كورونا.