الداخلية تعتمد برامج الكترونية لإنجاز معاملات الجرحى وذوي الشهداء

الخميس 07 تشرين أول 2021 271

الداخلية تعتمد برامج الكترونية لإنجاز معاملات الجرحى وذوي الشهداء
 بغداد : جنان الاسدي
 
اعتمدت مديرية شؤون الجرحى والشهداء في وزارة الداخلية برامج الكترونية لانجاز المعاملات المروجة في غضون  24 ساعة، فيما اعلنت توزيع اكثر من 14 الف قطعة ارض بين هاتين الفئتين، وتخصيص 10 % من الدرجات الوظيفية لذوي الشهداء.
وقال مدير شؤون الجرحى والشهداء في الوزارة زامل الساعدي لـ"الصباح": ان المديرية اتخذت جملة من الاجراءات اسهمت بانجاز المعاملات المروجة لذوي الجرحى والشهداء في غضون 24 ساعة، وذلك تثمينا لدورهم البطولي في الدفاع عن الوطن".
وبين ان "الاجراءات شملت الاستعانة بالبرامج الالكترونية لانجاز المعاملات التي ترسل عبر البريد الالكتروني لجميع الجهات المعنية داخل المديرية، ويتم التوقيع عليها الكترونيا، وبذلك تم اختزال الوقت والجهد بالنسبة للمراجعين"، لافتا الى ان "المديرية تعد الجهة الاولى التي تعمل بهذه الطريقة". 
واشار الساعدي الى "تشكيل مكتب تنسيقي في ثمانية مستشفيات ببغداد يقوم بمتابعة حالات الجرحى وابداء التسهيلات اللازمة لعلاجهم، فضلا عن متابعة جثامين الشهداء وتسليمها الى ذويها واصدار شهادات وفاتهم".
واوضح انه "تم انشاء استعلامات للمراجعين واستحداث شاشة يتمكن من خلالها المراجع مشاهدة معاملته وهي تنجز من قبل الجهات المعنية داخل المديرية".
واضاف الساعدي ان "من بين الامتيازات التي تحرص المديرية على تقديمها للجرحى وذوي الشهداء، منحهم قطع اراض سكنية، وعليه تم التنسيق مع امانة بغداد ووزارة الاعمار والاسكان والبلديات العامة بهذا الشأن، وتم تسليم قرابة ستة الاف قطعة لذوي الشهداء، وثمانية الاف و64 قطعة للجرحى". ونوه بان "المديرية تقوم ايضا بمتابعة الحالات المرضية للجرحى وارسال الحالات الصعبة الى العلاج في الخارج".
وذكر ان "هناك تنسيقا مع صندوق الضمان الصحي وصندوق الشهداء لغرض تقديم المنح المالية للجرحى وعوائل الشهداء، الى جانب السفرات الدينية والترفيهية"، لافتا الى ان "الوزارة خصصت 10 % من درجاتها الوظيفية لذوي الشهداء".
وتابع الساعدي ان "المديرية تمنح المنتسب الجريح باجا تعريفيا مصدقا من قبل وزارة الداخلية لتسهيل مراجعته للدوائر الحكومية ومراعاة الوضع الصحي له، وكذلك تم تخصيص رقم هاتف عبر وسائل التواصل الاجتماعي للاجابة عن اي استفسار بغية التخفيف عن كاهل 
المراجعين". واضاف ان "المديرية تقوم بزيارات مستمرة لذوي الشهداء والجرحى للوقوف الى ابرز احتياجاتهم ومنح كل عائلة شهيد خمسة ملايين دينار، فضلا عن صرف مبلغ مالي لاجازات تراكمية لمدة ستة اشهر براتب كامل وشموله بمكافأة نهاية الخدمة، بينما يحال الجريح الذي تكون اصابته فوق الـ60 % الى التقاعد".